اخبار عربية

حركتا القيادات الليبية الشابة والرابطة الوطنية لدعم الشباب تدعمان جهود مبعوثة الأمم المتحدة في ليبيا

حركتا القيادات الليبية الشابة والرابطة الوطنية لدعم الشباب تدعمان جهود مبعوثة الأمم المتحدة في ليبيا

كتبت هدي العيسوي

أعلنت حركتا “القيادات الليبية الشابة” و”الرابطة الوطنية لدعم الشباب” عن دعمها لجهعود المبعوثة الأممية بالإناني ستيفاني ويلمز، الرامنية إلى اقرار سلام دائم في ليبيا.

وقال الحركة في بيان لها اليوم الأحد، إنه في إطار التواصل لمد جسور التعاون والعلاقات بين مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية الليبية والشبابية، واستكمالا للجهود المبذولة لاتفاق وقف إطلاق النار برعاية السيدة ستيفاني ولياميز مبعوثة الأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، فإن الحركة تدعم الجهود الأممية.

وأعلنت كل من حركة القيادات الليبية الشابة والرابطة الوطنية لدعم الشباب، دعمها لجهود تحقيق السلام من خلال المصالحة الوطنية، ونبذ خطاب الكراهية والعنف لدعم تنفيذ خطوات تفعيل البنود الستة لإتفاقية وقف إطلاق النار الموقعة يوم الجمعة 23 أكتوبر 2020 بمقر الأمم المتحدة بمدينة جنيف.

وأكدت كل من الحركة والرابطة على دعم جهود الحوار الليبي الوطني المزمع عقده في العاصمة تونس، ودعم مخرجاته التي ستؤدي إلى دعم إرساء دعائم الدولة الليبية و توحيد الوطن و عدم تقسيمه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى