الشعر

حديقتي الغناء .. بقلم د. ريهان القمري

حديقتي الغناء … 
بقلم د. ريهان القمري

حديقتي الغناء

ما كنت أعلمُ بأنك الذي
من ذابَ طيفه يذيبُ ميمني
حديقتي الغنَّاء أنت مسكني
صار كتابك الفريدُ موطني
بين السطور تلتقي أرواحنا
بحرفنا قامت لنا لتنحني
على النِّقاطِ كم تركنا فكرةً
عند الفواصلِ عَلَتْ كمئذنِ
وهبْتَ فكري رشدَهُ بشعلةٍ
فاضت سناءً باكتمالٍ متقنِ
أسكنتَ نبضي قلبَهُ ببسمةٍ
أهدت فؤادي ضحكةً تضمني
أهوى شذاك مُقبلا في وصلةٍ
فاحَ أريجُها ككأس ِالسوسنِ
وأكره النوى و نارَهُ التي
فيها انصهار مهجتي كالمعدنِ
أنا فراشةٌ و أنت قبلتي
بعد التشرنق بكهفٍ أخشنِ
نحن التقاء مستحيلين معاً
نحن الصفاءُ في الدُّجى المهيمنِ
أفضت رحى بسرها فما هوى
من الفؤادِ حُبُّنا في مطحنِ
لا ينبري حديثنا إلا معاً
لا ينتهي إلا بهمسٍ ليِّنِ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى