أقاليم ومحافظات

جنوب الوادي تبدأ فعاليات مؤتمر الباحثين لقطاع العلوم الأنسانية

جنوب الوادي تبدأ فعاليات مؤتمر الباحثين لقطاع العلوم الأنسانية

هيام الشاذلي

شهد الدكتور يوسف غرباوي رئيس جامعة جنوب الوادي افتتاح فعاليات مؤتمر شباب الباحثين السادس قطاع العلوم الانسانية كليات ( الآداب – التجارة – الحقوق – الاعلام ) بحضور الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة السابق و الدكتور محمد أبو الفضل بدران نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب و الدكتور أحمد عكاوي نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا و البحوث و الدكتور أحمد كمال نصاري نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة و الدكتور محمود خضاري نائب رئيس الجامعة السابق .

و أكد الدكتور عباس منصور أن الجامعة حريصة على تنظيم مؤتمرات شباب الباحثين لمختلف التخصصات و القطاعات لدورها الهام والملموس في تطوير القدرات البحثية لشباب الباحثين و تحسين مؤشرات البحث العلمي بالجامعة و تناقل الخبرات بين المشاركين بفعاليات المؤتمر

و أضاف الدكتور محمود خضاري عن تطور العمل بالمؤتمر منذ نشأته للمرة الأولى كمؤتمر يحتضن مختلف التخصصات ثم تقسيمه لعدة قطاعات و توجه بالتحية لإدارة الجامعة لإدارتها البناءة و الاهتمام بالبحث العلمي الذي يساهم في تحسين تصنيف الجامعة على المستوى الدولي

وأكد الدكتور عبد الباري حمدان عميد كلية الحقوق ورئيس المؤتمر أن إقامة هذا المؤتمر يأتي ضمن الدور التنموي الذي تقوم به الجامعة وتأكيدا لدور العلوم الإنسانية في تحقيق التنمية المستدامة من خلال عدة محاور

و اضاف الدكتور وحيد الدين طاهر مقرر المؤتمر ان البحث العلمي مطلب لا غنى عنه و كل علم يتضافر مع غيره من العلوم الاخرى في مواجهة التحديات المختلفة التي يواجها العالم مشيرا الى مشاركة 39 بحث بفعاليات المؤتمر من كليات الحقوق و الآداب و الاعلام

و تحدث الدكتور عباس مصطفى امين المؤتمر عن محاور المؤتمر التي تتضمن الدراسات الادبية و التنمية المستدامة والاعلام و التنمية المستدامة و التجارة و التنمية المستدامة و الدراسات القانونية و التنمية المستدامة

كم شهد فعاليات افتتاح المؤتمر الدكتور محمود عبد الرازق عميد كلية التجارة و الدكتور محمد عبد الوهاب عميد كلية الآداب و الدكتور حلمي محسب عميد كلية الاعلام و تكنولوجيا الاتصال والدكتور عاطف سعد عميد كلية الاثار ووكلاء الكليات و اعضاء هيئة التدريس و المشاركين بالمؤتمر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى