الأخبار

تكريم مشروعات نسائية مصرية بجوائز « مشروع الأمل »

تكريم مشروعات نسائية مصرية بجوائز « مشروع الأمل »

كتب – محمود الهندي

مشروعات لفتيات مصريات ظهرت على الساحة، مؤخرا، استطاعت صاحبتها الإبداع والنجاح في إثبات وجودها في سوق العمل المصري بل والعالمي، فبين أول مشروع لمساعدة المزارعين المصريين في توزيع محصولهم بسهولة وتحصيل أكبر مكسب، لإطلاق أول “براند” مصري لأزياء المحجبات الرياضية في العالم، إلى تدشين أول تطبيق استكشافي وتعليمي عن طريق عدسة الهاتف المحمول، تتواجد قصص ملهمة لمشروعات ناشئة للفتيات المصريات الناجحات.

الفتيات المصريات استطاعن البدء في مشاريعهن الخاصة الناجحة، ليكن مصدر إلهام لغيرهن، وتكون مشروعاتهن الناشئة والواعدة مؤهلة لتتبنيها “إم بي سي الأمل”، ذراع المسؤولية الاجتماعية والمؤسساتية لمجموعة “إم بي سي”، في خطوة تهدف لدعم ريادة المشاريع النسائية الواعدة في مصر لتشجيعهن ومساعدتهن على توفير متطلباتهن في سوق العمل.

وفي إطار ذلك، أطلقت مجموعة إم بي سي الأمل “مشروع أمل” بالتعاون مع بنك القاهرة، ومؤسسة “إنتربرينيل”، التي تهدف إلى تمكين المرأة اقتصاديًا من خلال التعليم والتدريب وتعريفها بجميع الموارد المتاحة.

وشمل المشروع، الذي امتد على مدار عام، برنامج تدريبي ممنهج تضمن ورش عمل، ومحاضرات، وتدريب، وتعليم، واستقطاب للخبرات والكفاءات، وهدف إلى تمكين ريادة المرأة في كافة المجالات، خصوصاً في قطاع ريادة الأعمال، فتم اختيار 30 مرشحة ضمن 200 متقدمة وصلوا في التصفيات النهائية إلى 10 مرشحات، تم اختيار أكثر 3 مشاريع رائدة وناجحة منهم.

وخلال حفل كبير أقيم في فندق “ريتز كارلتون القاهرة”، احتفي المشروع بأفضل 10 مشتركات تقدّمن بمشاريعهنّ الواعدة لهذا العام، فتم استعراض المشاريع، ووقع الاختيار على 3 مشاريع فازت في “مشروع أمل”، حيث حصل الفائزون فيها على جائزة مالية قدرها 5 آلاف دولار، أي ما يعادل حوالي 80 ألف جنيه مصري.

وخلال مسابقة هذا العام، التي قدمتها المذيعة المصرية هوايدا يحيي، وقع اختيار لجنة التحكيم، التي ضمت شريف بلبل، وشريف عامر، ونادر سعد، ودينا حسام، وأحمد عباس، ورانيا أيمن، ومريم فرج، على نانسي سالم عن مشروع “ليبرا”، أول براند مصري للأزياء الرياضية للمحجبات في العالم، وديما سوري عن مشروع “إكسبلور أجورا”، التطبيق الاستكشافي الرائد عن طريق الهاتف المحمول، وفرح عمارة عن مشروع “فريش سورس”، الذي يسعى لخرط المزارعين المصريين في سوق العمل والتجارة.

وتضمن الحفل أيضا جلسة نقاشية قدمتها مريم فرج، مريم فرج، مدير المسؤولية الاجتماعية والمؤسساتية لـ”إم بي سي الأمل”، وضمت فريدة تمراز، مصممة الأزياء وصاحبة الماركة العالمية تمرازا، وضمت الجلسة أيصا الإعلامية القديرة لمياء كامل، ورائدة الأعمال نادين عبدالغفار.

من جانبه، أكد طارق فايد، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة، أن مجال ريادة الأعمال يستحوذ على اهتمامًا بالغًا ضمن خطط عمل البنك لما لها من بعد تنموي ساهم فى إحداث نقلة نوعية وفقا لتجارب العديد من الدول.

وأوضح أن مساندة البنك لهذا المجال يأتي من خلال عدة محاور أساسية أبرزها دور البنك في مجال الإقراض متناهي الصغر انطلاقًا من الريادة والخبرة التي يتمتع بها البنك في هذا المجال، والتي تمتد لأكثر من 19 عامًا.

فيما أوضحت هايدى النحاس، رئيس قطاع اتصالات المؤسسة والتنمية المستدامة ببنك القاهرة، أن “مشروع أمل” واحدا من أهم المشروعات التى تدعم سياسات العمل المجتمعى بالبنك، والتي تستهدف وبصورة أساسية دعم ومساندة المرأة فى مختلف المجالات من خلال المساهمة بدور فعال فى دعم العديد من المشروعات الحرفية واليدوية التي تسهم في تمكين المرأة اقتصاديا وتدر لها دخل مستدام يساعدها فى توفير حياة كريمة لأسرتها.

فيما أشارت مريم فرج، مدير المسؤولية الاجتماعية والمؤسساتية لـ”إم بي سي الأمل”، إلى أن “مشروع أمل” هو نتاج برنامج مُمتد للشراكة مع بنك القاهرة، ويهدف إلى تنمية الشركات الناشئة للسيدات، ويعمل على خلق حلول جديدة ومبتكرة للتنمية المستدامة، لتحديات متنوعة منها التعليم عن بعد، والتدريب وتطوير المهارات الشخصية، وغيرها الكثير من المقومات التي تساعد المرأة على مزيد من التطور والنجاح والمُشاركة الفعالة في بناء المُجتمع.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، ‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى