مفالات واراء حرة

تعريف السادية .. يعيشون بيننا .. فكيف تكتشفهم ؟!

تعريف السادية .. يعيشون بيننا .. فكيف تكتشفهم ؟!
حازم خزام بالهيئة العامة للإستعلامات برئاسة الجمهورية والعضو الشرفى بهيئة الأمم المتحدة متابعة عادل شلبى
تعني السادية اكتساب المتعة من رؤية الآخرين يقاسون الألم أو عدم الراحة. وتتميز شخصيات الساديين بالقسوة والعدوان المتكرر. كما يمكن ان تشمل السادية استخدم القسوة العاطفية،
والتلاعب بالآخرين وذلك من خلال استخدام التخويف والعنف. في حين يستمتع بعض أفراد السادية في تعريض الآخرين للألم والمعاناة، والسادية لا تعني دائما الاعتداء الجسدي أو العنف. ففي كثير من الأحيان، يعبر أفراد السادية عن السلوكيات الاجتماعية العدوانية والتمتع بإهانةالاخرين من أجل الشعور بالقوة أو السيطرة أو حماية النظام.
الاعتلال المشترك مع اضطرابات الشخصية الأخرى .
كثيرا ما وجد أن اضطراب الشخصية السادية يمكن أن يحدث بانسجام مع الاضطرابات الأخرى. وفي الواقع، قد وجدت الدراسات أن اضطراب الشخصية السادية هو اضطراب في الشخصية وفقا لأعلى مستوى من الاعتلال المشترك لأنواع أخرى من الاضطرابات النفسية. إضافة إلى ذلك، تم العثور على السادية في المرضى الذين لم يتعرضوا لأشكال أخرى من الاضطرابات السيكوباتية.
اضطراب الشخصية الواحدة هو اضطراب في السلوك وكثيرا ما وجد أنه يحدث جنبا إلى جنب مع اضطراب الشخصية السادية، وهو لا يحدث للكبار فحسب بل وأيضاً قد يحدث في إحدى مراحل الطفولة والمراهقة. كما وجدت في بعض الاحيان اضطرابات الشخصية المعادية للمجتمع والشخصية النرجسية في الأفراد الذين شُخّصوا باضطراب الشخصية السادية.
وكثيراً ما تم تشخيص اضطرابات أخرى مع اضطراب الشخصية السادية مثل الاضطراب الوجداني الثنائي القطب واضطرابات الهلع والاكتئاب واضطراب الشخصية الحدّية واضطراب الشخصية الهستيرية واضطراب الوسواس القهري و اضطراب الشخصية الانهزامية و السلوك السلبي العدواني. كما وجدت الدراسات أنواع أخرى من الأمراض، مثل المدمنين على الكحول، يكون لديهم نسبة عالية من الاعتلال المشترك مع اضطراب الشخصية السادية.
وبسبب مستوى عال من الاعتلال المشترك مع اضطرابات أخرى، وجد الباحثون صعوبة في التمييز بين اضطراب الشخصية السادية والأشكال الأخرى من اضطراب الشخصية. في حين أن اضطراب الشخصية السادية نفسها لم تعد مدرجة في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية (DSM ) ، وجزئيا لهذا السبب هناك أنواع أخرى من الاضطرابات التي تنطوي على السادية، مثل السادية الجنسية، لا تزال موجودة في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات النفسية (DSM ) كالشذوذ الجنسي.
البيئة العائلية / خبرات الطفولة واضطراب الشخصية السادية .
عادة ما تشير معظم هذه النظريات إلى حقيقة السادية التي تعتمد أساسا على تنشئة الفرد. وعلى الرغم من أن الجوانب البيولوجية والبيئية المعروفة في مساهمتها في تطوير هذا الاضطراب السلوكي، كانت أقل الأدلة المتوفرة حول البيئة أو الأسباب الوراثية. وكما وجد اضطراب الشخصية السادية في كثير من الأحيان في الذكور أكثر من الإناث. بالإضافة إلى ذلك، قد اقترحت الدراسات أن البيئة الاسرية لها دور في تطور الشخصية السادية. وعلى وجه التحديد فالأشخاص المصابين باضطراب الشخصية السادية كثير من الأحيان يكون لديهم أقارب مصابون بأحد انوع الاضطراب النفسي أيضا.
ويعتقد أن التجارب السلبية خلال مرحلة الطفولة أو النمو الجنسي في المراحل المبكرة قد تكون أحد العوامل الرئيسية التي تُسهم في تنمية شخصية السادية لدى الفرد. كما لوحظ أن السادية أو شخصية السادية يمكن أن تتطور أيضا في الفرد من خلال الاشراط. على سبيل المثال، التواصل المستمر مع مثير محدد كالمتعة الجنسية أو الاستمتاع بعذاب الاخرين يسبب بما يدعى بالسادية أو السادوماشوسية
حازم خزام بالهيئة العامة للإستعلامات برئاسة الجمهورية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى