الطب والصحة

تعرف على أضرار المشروبات الغازية

أضرار المشروبات الغازية

كتب-محمدحمدى
لاجرم أن الشركات العِملاقة المُنتجة ،والداعِمة لِلمشروبات الغازية لها دور كبير فى التصريح بِتداولها فى الأسواق العالمية ،فالكثير مِن الأبحاث ،والدراسات التى أُجريت على المشروبات الغازية أثبتت جمعاء بِلا أدنى شك ،بأن أضرار المشروبات الغازية أكثر بِكثير مِن منافِعها!
وسأسرد لكُم جميع الأضرار التى توصلت إليها الأبحاث؛ مِن أجل الإقتصاد فى شُرب هذه المشروبات التى تكاد أن تكون غير صحية :
1- زيادة الوزن ،والسِمنة: يرتبط تناول المشروبات الغازية بِتراكم الدهون ،ولاسيما حول منطقة البطن.
2- زيادة خطورة الإصابة بِالسُكري: بِجانب السُعرات الحرارية التي يكتسبها الفرد بِتناوله لِلمشروبات الغازية المُحلاة، فإنّها تؤثر سلبًا في قُدرة الجِسم على حرق السُكر، الذي بِدوره يزيد مِن فُرصة الإصابة بِمرض السُكري، حيثُ يبقى البنكرياس تحت الضغط لِإنتاج المزيد مِن الإنسولين، ومع الوقت يصبح الأنسولين أقل حساسية ،وفعالية في مُعالجة السُكر.
3- زيادة خطورة الإصابة بِهشاشة العِظام: إستهلاك المشروبات الغازية بِكثرة يزيد فُرصة الإصابة بِهشاشة العِظام، ومِن المُهم ذِكره أنّ الإستهلاك العالي لها مِن قِبل الأطفال يزيد مِن فُرصة تكلُس العِظام في فترة النِمو، وقد وجدت بعض الدِراسات أنّ حموضة هذه المشروبات تضعف العِظام مِن خِلال تشجيع فِقدان الكالسيوم.
4- زيادة حدوث مشاكل الكُلى: وجدت الدراسات أنّ المشروبات الغازية تزيد مِن فُرصة تكون حصى في الكُلى، وذلك يعود لِلحموضة ،وإختلالات المعادن الجذرية، ويلجأ الجِسم إلى تخزين حموضة هذه المشروبات بِالعِظام مع الكالسيوم، وعِندما يُطرَح الكالسيوم في البول فيُشكل بِبُطء تِلك الحصى.
5- إرتفاع في ضغط الدم: زيادة إستهلاك المشروبات الغازية يُساهِم في إرتفاع ضغط الدم ،وذلك يعود لِزيادة إستهلاك سُكر الفاكهة الذي يعد مِن أحد أهم مكونات المشروبات الغازية.
6-حرقة المعدة: فتناول المشروبات الغازية يُمكن أن يؤدي لِلمُعاناة مِن حرقة المعدة .
7- تعرض الكبِد إلى التلف: عِند شُرب كميات كبيرة مِن المشروبات الغازية تزداد خطورة الإصابة بِتشمع الكبِد ، والتي عادة يُعاني مِنها مدمنو المشروبات الكحولية.
8- ضعف عمليات الهضم: المشروبات الغازية تحتوي على مواد حمضية، لكنّ الكميات المهولة مِن السُكر المُضاف تغطي على هذه الحموضة، فعِند شُربها تُعطي هذه الدرجة مِن الحموضة لِكُل أجزاء الجِهاز الهضمي التي تسبق المعدة فبِطبيعتها تكون حساسة جِدًا لِلحِمض، ومِن الجدير ذكره أنّ حِمض الفوسفوريك ،وهو حِمض موجود في هذه المشروبات يتفاعل مع حِمض الهيدروكلوريك في المعدة، ويُحدِث خلل في وظيفتها، فيؤثر في هضم الطعام، ويُحدِث ذلك إنتفاخًا في البطن، ويزيد الغازات، وقد يؤدي إلى عُسر الهضم.
9- الإصابة بِالجفاف: يُعزى حدوث الجفاف لِتأثير المشروبات الغازية كمُدرات لِلبول، حيثُ إنّ السُكر ،والكافيين هُما المسؤولان عن هذا التأثير، فالكافيين مُدر لِلبول بِطريقة مُباشرة أما السُكر بِطريقة غير مُباشرة حيثُ تٌحفز كميات السُكر الكبيرة الكُلى لِتدر البول لِتتخلُص مِن الكميات الزائدة مِنه في الدم.
10-وجود الكافيين بِكميات كبيرة: وبِالإضافة لِلجفاف مِن المُمكن أن يؤدي الكافيين إلى التهيج، والأرق، والتوتر، وإرتفاع ضغط الدم، وإضطرابات الجِهاز الهضمي، والتبول المُفرط، وعدم إنتظام ضربات القلب.
11- تسريع تلف الخلية: وُجد في الدِراسات الجديدة عِلاقة بين المشروبات الغازية ،وتلف الخلايا ،وتسريع عملية شيخوختها، وقد يُعزى السبب لِبعض المواد الحافِظة المُستخدمة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى