تقارير وتحقيقات

تشميع مركز طبي بدون ترخيص بالصالحية يديره أشخاص غير مؤهلة علمياً

تشميع مركز طبي بدون ترخيص بالصالحية يديره أشخاص غير مؤهلة علمياً

كتب/ احمد نافع

تنفيذاً لتوجيهات أ.د. / هاله زايد ” وزيرة الصحة والسكان ” و أ.د. / ممدوح غراب ( محافظ الشرقية ) وإشراف الدكتور / هشام شوقى مسعود ” وكيل وزارة الصحة بالشرقية ” وفي إطار خطة وزارة الصحة ومديرية الشئون الصحية بالمرور المكثف وإحكام الرقابة علي المنشآت الطبية غير الحكومية “الخاصة” وضبط المخالف منها ، حفاظاً علي الصحة العامة للمواطنين

فقد شنت إدارة العلاج الحر بالتنسيق مع إدارة التفتيش الصيدلي بمديرية الشئون الصحية بالشرقية ، ومفتشي الإدارة الصحية بالصالحية الجديدة ، وبالاشتراك مع إدارة الرقابة التموينية بالمحافظة
حملة مشتركة للتفتيش علي المنشأت الطبية الخاصة تم خلالها مداهمة وتفتيش مركز طبي يعمل بدون ترخيص بالصالحية الجديدة ، ويعمل في مجال التجميل بعد ورود معلومات تفيد بأنه يفتح أبوابه لإستقبال المواطنين ، ويتم إدارته من خلال أشخاص غير مؤهلة علميا وغير متخصصة طبيا
حيث يقوم المركز بحقن البلازما للحالات المترددة عليه بدون إشراف طبي ، وبدون ترخيص ، بالمخالفة للقانون ، بالإضافة إلي عدم التخلص من النفايات الطبية الناتجة عن نشاطه بطريقة آمنه وقام مفتشي الحملة بضبط وإثبات المخالفات المذكورة

كما تم ضبط مستلزمات طبية متنوعة مجهولة المصدر وبدون فواتير فى مكان غير مرخص ، ويتم إستخدامها بدون إشراف طبي ، مما يعرض صحة المترددين علي المركز للخطر بالإضافة إلى ضبط جهاز طرد مركزي يستخدم في النشاط الطبي

وتم إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفات وتشميع المركز الطبي الغير مرخص بكامل محتوياتهة، وتحريز المضبوطات ، وتحرير المحضر رقم ٣٦٠ جنح لسنه ٢٠٢١ بمركز الشرطة الصالحية الجديدة

وأكد “مسعود” علي إستمرار الحملات المكثفة بصحة الشرقية لمتابعة المنشآت الطبية ومختلف المنشآت الأخري بالمحافظة والضرب بيد من حديد علي المخالفين مؤكداً عدم التهاون في إتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفات ، والتي من شأنها عدم المساس بصحة وسلامة المواطنين مقدماً الشكر والتقدير لفريق العمل المشارك في الحملة من مفتشي العلاج الحر ، والصيدلة ، وفريق التموين ، علي الجهود المبذولة لصالح المواطنين بمحافظة الشرقية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى