عام

تحرش بمعلمة بادارة بركة السبع التعليمية من رئيسها

محمد عنانى
 
فى تصرف غريب من مسئولى مديرية التربية والتعليم بالمنوفية، تم إهدار حق معلمة فى إدارة بركة السبع تعرضت للتحرش من أحد رؤسائها فى العمل وتقدمت بشكوى رسمية، تطلب التحقيق فى الواقعة، إلا أن مديرية تعليم المنوفية حفظت البلاغ بشكل غريب، مما وفر الحماية للشخص المتهم ومنع معاقبته.
 
الواقعة تعود لشهر ديسمبر الماضى، بتعرض معلمة لمضايقات وألفاظ جنسية كثيرة من أحد رؤسائها فى العمل بعد وفاة زوجها، مما اضطرها للتقدم بشكوى، لوقف الضغوط التى تمارس عليها، وبالفعل تم عمل شكوى بالقضية، وانتظرت المعلمة الحصول على الحماية القانونية والتصرف المناسب من قيادات التعليم بالمنوفية، إلا أن الأيام والأسابيع مرت دون أى جديد وتوقفت كل الإجراءات فى مكتب مدير مديرية التربية والتعليم بالمنوفية، لعدم التوقيع باتخاذه القرار بالتحقيق فى الشكوى لإثبات صحتها، وهو ماجعل المعلمة تفكر فى اللجوء للمركز القومى للمرأة لتحريك دعوى قضائية تحافظ بها على كرامتها وتمنع خدش حيائها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى