ثقافة وفنون

تأثير الشائعات وكورال كوم امبو ختاما لحياه كريمة بقرية العتمور

أسوان- خالد شاطر

 

اختتمت الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة الفنان هشام عطوة فاعليات المسارح المتتقلة بقرية العتمور بحرى بكوم امبو و المشاركة فى مبادرة “حياة كريمة” برعاية د. إيناس عبد الدايم وزير الثقافة، من خلال فرع ثقافة اسوان برئاسة نجوى أحمد سيد التابع لأقليم جنوب الصعيد برئاسة محمد ادريس.

تضمنت فعاليات اليوم الثالث محاضرة بعنوان “تأثير الشائعات على المجتمع المصرى” ألقاها الاستاذ خالد حسن، أشار إلى أن من يطلق الإشاعة له أهداف محدد ومخطط لها، ولذا فإنه يسلك في تحقيقها طريقاً منظماً ليصل إلى ما يريده ويصيب الأهداف، وأن الشائعات تظهر وتنتشر في أوقات الأزمات الاجتماعية، يكون أفراد المجتمع في حالة استعداد نفسي لتصديق كثير من الأخبار والأقاويل التي يقرأونها في الصحف أو يسمعونها في التلفزيون نظراً لحالة التوتر النفسي التي يعيشونها، و تهدف أغلب الشائعات التي تم ترويجها إلى تعميم مشاعر الإحباط بين المصريين، ومن ثم تؤدي إلى إثارة الرغبة في إيذاء الذات والعزلة والاكتئاب، أو إيذاء الآخرين، أشخاصاً كانوا أو مؤسسات حكومية.

و الميل إلى التخريب المادي المباشر مثل التعدي على الممتلكات العامة والخاصة، أو التخريب النفسي غير المباشر مثل الإضراب عن العمل ووضع العراقيل أمام أداء الآخرين لأعمالهم وغيرها من أعمال متنوعة تنتج عن التأثر بالشائعات.

أعقبها أمسية شعرية شارك فيها الشعراء على الدفقشى بقصيدة “ضياء طه”، حسن حفنى بقصيدة “الجنزير و الدنيا وحالها”.

وتم اكتشاف مواهب من أهالى وأطفال القرية فى “الغناء وإلقاء الشعر”،إلى جانب أقامة معرض لإصدارات الهيئة، وعمل ورشة فنية اعادة تدوير و “عمل مقلمة” باستخدام علب الكانز الفارغة للمدرب رمضان صابر..

وفى الختام قدمت فرقة كورال أطفال قصر ثقافة كوم امبو بقيادة أحمد عبد الحميد مجموعة من الاغانى “الى رحاب اليثربى، المسك فاح، مصر يا ام الدنيا، حبيت بلدى، اما براوة” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى