الأخبار

بمناسبة اليوم العالمى للفتيات … النائب نسرين صلاح : فتيات مصر حققن أعظم المكتسبات

بمناسبة اليوم العالمى للفتيات … النائب نسرين صلاح : فتيات مصر حققن أعظم المكتسبات

هناء الحديدي_الدقهلية

خصصت الامم المتحدة الحادي عشر من شهر أكتوبر من كل عام للاحتفال باليوم العالمى للفتيات ؛ لدعم الأولويات الأساسية من أجل حماية حقوقهن والمزيد من الفرص للحياة أفضل ، وزيادة الوعي الناتج عن عدم المساواة التي تواجهها الفتيات في جميع أنحاء العالم على أساس جنسهن ، حيث يشمل هذا التفاوت مجالات : الحق في التعليم، والتغذية، والحقوق القانونية، والرعاية الصحية والطبية، والحماية من التمييز والعنف ، والعمل ، والحق في الزواج بعد القبول والقضاء على زواج الأطفال و الزواج المبكر.

و بمناسبة هذا الاحتفال علقت النائبة د نسرين عمر عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن ، وعضو لجنة التعليم و البحث العلمى : انه لابد ان نثمن دعم القيادة السياسية بفتيات مصر ،

حيث بدأ رئيس الجمهورية عهده مع المصريين باحترام المرأة التي هى الأم والأخت والزوجة، وفتح أمامها الطريق نحو المشاركة في الحياة العامة ، واطلق “البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة” في سبتمبر 2015 بهدف إنشاء قاعدة قوية وغنية من الكفاءات الشبابية ؛ كي تكون مؤهلة للعمل السياسي لتنضم له عدد كبير من الفتيات .

و لنبدا بتواجد الفتيات فى تنسيقية شباب الاحزاب والتى انطلقت منذ 3 سنوات خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوطنى الخامس للشباب الى ان توسعت رقعتها لتضم 25 حزباً من مختلف الأطياف السياسية

، وتمكنت رغم الأيديولوجيات المختلفة للمنضمين إليها أن تكون نواة مثمرة بعدما حظيت بثقة الشارع المصرى سريعاً، والتى تمت ترجمتها بحصد 12 مقعداً بمجلس الشيوخ، و31 مقعداً بمجلس النواب ، واصبحت فتيات التنسيقية امل وهدف لجميع فتيات مصر وبدات خطواتهن نحو اليات التمكين السياسي

.
هذا وللمرة الأولى يهتم الدستور المصرى الصادر في عام 2014 بقضايا المرأة والفتاة بدءاً من ديباجة الدستور ؛ ليتضمن أكثر من 20 مادة تخاطب المرأة بشكل مباشر بما يكفل للمرأة الفرص المتكافئة ومشاركتها في المجتمع والمساواة بينها وبين الرجل في الحقوق بدون تمييز

.
أما فى جانب التشريعات ، فقد نص قانون العقوبات على العديد من المواد التي أسبغت حماية للمرأة وشددت العقاب في جرائم محددة مثل التعرض لها والخطف والاغتصاب وهتك العرض والختان والتحرش الجنسى والاعتداء الذي يؤدي إلي الإجهاض

، و تم تعديل مواد المتعلقة بالتحرش والاغتصاب وهتك العرض بالقانون رقم 11 لسنة 2011 ، كما وتجرم المادة ٢٦٧ من قانون العقوبات الاغتصاب وتنص على أنّ العقوبة القصوى لذلك هي السجن المؤبد الذي تصل عقوبته الي 25 عاماً أو الإعدام ،

وايضا تجرم المادة ٢٦٨ من قانون العقوبات الاعتداء الجنسي وتحدد العقوبة بالسجن لمدة تصل إلى ١٥ عامًا ، و تغلظ عقوبة هتك العرض إلى السجن المشدد، و عقوبة الخطف فى عام 2018 ، حيث تم تعديل المادة 289 من قانون العقوبات المصري التي

أصبحت تنص على أن كل من خطف من غير تحيل ولا إكراه طفلًا، يعاقب بالسجن المشدد مدة لا تقل عن عشر سنوات، اذا كان المخطوف طفلا أو أنثى وتشدد عقوبة الخطف بالتحيل أو الاكراه فى المادة 290 فى حالة كون المخطوف أنثى أو طفل ، و تصل الى السجن المؤبد أو الاعدام.

و تضيف النائبة : لابد من الإشارة إلى تفوق فتيات مصر الذي تم رصده فى مجالات مختلفة سواء على المستوى المحلى او العالمى ، وخاصة فى الفترة الاخيرة حيث ارتفعت اسماء فتيات فى الانشطة الرياضية مثل الالعاب القتالية لاول مرة و السباحة و كرة السلة وتنس الطاولة ،

وهنا لابد من ذكر الاسطورة فاطمة عمر بطلة رفع الاثقال البارالمبية اول لاعبة فى تاريخ مصر و افريقيا و العرب والتي حققت د 5 ميداليات فى 5 دورات اوليمبية متتالية .

وتقترح ” عمر ” ضرورة نشر قصص نجاحات الفتيات فى المدارس و الجامعات عند الإحتفال بهذا اليوم ؛ لتنشئة جيل يعى مشاكله و يعلم انجازات قائده ،

و يسعى لحل مشاكل الجيل القادم و يعزز قواعد المساواة ، كما تدعو المجتمع المدنى ونحن نحتفل باليوم العالمى للفتاة الى مساندة سلطات الدولة الثلاث

؛ لبذل المزيد من الجهود للارتقاء بالمرأة المصرية في كل مناحي الحياة؛ للوصول إلى المساواة التامة بين الجنسين، وفق رؤية الدولة 2030،

وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة ؛ لان تمكين الفتاة و استثمارهن يشكلان اهمية بالغة للنمو الاقتصادى للاوطان فضلا على مشاركتهن فى القرارات التى توثر عليهن .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى