الشعر

"برفق"…بقلم أكرم صالح الحسين

برفق…بقلم
أكرم صالح الحسين

ينحت الليل
أغانيه في العتمة
يحرك إشتهاء الوحدة
وهي تسيل
عبر أوردة الأقلام
تحكي عن الحب
عن عذابات الأجفان
ال تقطر دمعا
و هواجس…”

الألوان متساوية
الحكايات
الأغاني
ورجفة الأصابع
ال سكرى بخمرة الحرف
بين السطور
تقبع زهرة بأرق
تنتظر خيط الفجر
تطلق للريح
زفير شوقها…”

أمد يدي
ألامس النور
نجمة خجلولة
تسرق أصابعي
ترمي بها شهبا
تدور في العدم
تبحث عن أرض تشبهك
عن وطن يكون
بحجم الخلاص…”

وطن يتنفس أمنيات
يرسم حدوده
بقطرات المطر
وحبات الزيتون
ورائحة حبيبتي
التي تنهمر كل مساء
كالزغاريد
تلتحف النور
وقصيدة تعتنق ثغرها
مذهبا للعطر…”

غريب أنا
أبحث عن وسادة
تمسح وجهي المتعب
سفرا
أبحث عني
عن ضحكة تكون
هدهدة لنومي
أبحث عني
بين أحلام الحروف
ونهايات الصقيع
ال يضرب خاصرتي…”

برفق
إحتويني أيتها الأنوار
الخافتة
أيتها البلاد الخائفة
إقترب الصباح
ومازال النور بعيدا
وأنا وحيد
أحاول أن أكتب
قصيدة
تحمل ألف شهقة
والقليل من الفراشات
الملونة
لوطن أنتظره
لأنام بطمأنينة…؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى