مفالات واراء حرة

بالمصرى الفصيح …المسئولية وكورونا .بقلم الكاتب سمير احمد القط

بالمصرى الفصيح …المسئولية وكورونا .

بقلم الكاتب سمير احمد القط

 
الى من طالبوا او طالبن باغلاق المدارس والجامعات والحوا فى ذلك وانساقوا وراء مانشرته الكتائب الالكترونية والقنوات الماجورة المدعومة من اعداء مصر هنا وهناك والمتشدقة فى ظاهرها بخطورة الموقف والادعاء بانتشار الاصابات بكورونا متزايد بمصر وان الحكومة تتكتم وتعتم وتكذب ! وهم فى باطنهم الخفى يريدون تكدير الصفو العام وتعطيل الحركة فى مصر واصابتها بشتى الطرق بالشلل والنكسة والهزيمة
الى هؤلاء هاهى مصر برئاسة قائدها الحكيم الرئيس عبد الفتاح السيسى قد اتخذت قرارها بحكمة ودراسة متانية وبالتوافق مع ما يتناسب والامن القومى ، واصدرت القرار ليس نزولا على رغبة او امتثالا لامر ولكن كاجراء وقائى واحترازى لمنع الاختلاط والتجمعات بين التلاميذ والطلاب
ولمنع العدوى ان وجدت وهاهى تمنع اى تجمعات من شانها احداث مالا يحمد عقباة اتخذت قرارها وان لكم ولكن الاوان لتتخذوا قراركم بتحمل المسئولية تجاه ابناءكم وبناتكن بالاهتمام المضاعف لمنعهن من العادات السيئة والتصرفات الحمقاء والاختلاط العشوائى ووضعهن تحت اعينكن لتصيح تلك الامور وتهذيب مسارهن /هم فى التواكل على الدروس الخصوصية والاندفاع للمناسبات المختلفة من حفلات وافراح وسهرات وغيره ،
هاهى مسئوليتكم فى جعبتكم بعد قرار تعطيل الدراسة ومنع التجمعات ، الخوف هذه المرة ليس فى سوء السلوك ولكن في عاقبة وراءة موت لن يرحم احد ولن يترك احد اذا قابله اهمال او اغفال وربما انحلال ..افيقوا فان الامر جلل والمصير جلل والاهمال قد يؤدى الى الموت افيقوا واستقيموا وعدلوا من سلوك ابنائكم واجعلوا فرصة للتقويم والترابط والتهذيب
ربما كانت رسالة من السماء لعودة مااهملناه وما افتقدناة من قيم وعادات وتقاليد وسوء خلق ، ربما كانت رسالة لتهذيب السلوكيات وتعظيم القدرات وتطهير السمات والعودة ثم العودة ثم العودة للخلق القويم والدين العظيم والصراط المستقيم بعدما سقط العديد فى قيعان الانحلال والتفكك والصفات الذميمة …استقيموا واعتدلوا فان فى الحياة لعبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى