تقارير وتحقيقات

بأقل الإمكانيات حجاج صاحب محل عصير متنقل يجوب شوارع العديسات جنوب الأقصر

بأقل الإمكانيات حجاج صاحب محل عصير متنقل يجوب شوارع العديسات جنوب الأقصر

الأقصر–حماده النجار السليمى
ترك العمل فى المملكه العربيه السعوديه منذ عامان واستقر به الحال فى بلدته الصغيرة فى قرية العديسات جنوب الأقصر ، وفي ذهنه أحلام كثيرة كان يسعى إلى تحقيقها، بحث عن عمل فى عدة أماكن ولم يجد فى ظل ركود حركه السياحه فى الأقصر مع جائحة كورونا وقرر أن يعمل في مشروع خاص يتماشى مع خبرته في بلدته الصعيدية.
محل عصير قصب متجول، هو المشروع الذي اهتدى اليه حجاج حسين من قرية الطراخين بمركز ومدينة الطود جنوب محافظة الأقصر ً، متغلبا على البطالة بسيارة متجولة تحمل ماكينة لعصير القصب،
مستغلاً فصل الصيف في تقديم عصائر مثلجة لزبائنه، تأتيهم حتى عقر دارهم دون الحاجة إلى الذهاب إلى محل العصير.فى البداية عملت كبائع عصير فى احد المحلات بمحافظة قنا  ،
ولكن نصحني احد اقاربى بشراء تروسيكل بالتقسيط ليكون أسهل في التنقل، بعدها اشتريت معدات كاملة لإتمام المشروع بهذا الشكل”. يعمل “حجاج ” يومياً منذ الثامنة صباحاً حتى الحادية عشر مساءاً، يتجول في مناطق قرى ونجوع مركز ومدينة الطود بمحافظة الأقصر ثم يعود فى المساء إلى منزله .
كوب عصير القصب بجنية وايضا 2 جنية مبلغ يراه “حجاج حسين ” قليلا، لكنه يتنازل عنه لم لا يملكه: “كثيرون يستوقفونني في الطريق للرغبة في شرب كوب من عصير القصب ولا يملكون ثمنه، هؤلاء لا أطلب منهم سوى دعوة، وكثيرا ما يكونون سببا في تحقيقي لمكسب كبير”.
موعد خروج الموظفين من أعمالهم وفى. أماكن تواجد الموطنين مثل الأفراح وأماكن الانتظار مثل مكاتب البريد والطرق ، هى ساعة الرزق بالنسبة ل حجاج ، الذي يجدها فرصة لجمع مكسب يعينه على سداد أقساط التروسيكل:
“كلفنى المشروع مبلغ بسيط ، وهو أوفر كثيرا من إيجارات المحال التي أصبحت مرتفعة حالياً”، لافتاً إلى أنه يجلب القصب من المزارعين بالمنطقة ليضمن جودته ولانخفاض سعره مقارنة بما يباع في أماكن أخرى .
لا يتوفر وصف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى