التعليم

انطلاق الموسم الثالث من رالي السيارات الكهربائية محلية الصنع بحضور وزير التعليم العالي ورئيس جامعة عين شمس

انطلاق الموسم الثالث من رالي السيارات الكهربائية محلية الصنع بحضور وزير التعليم العالي ورئيس جامعة عين شمس
كتب – محمود الهندي
انطلقت اليوم فعاليات الموسم الثالث من “رالي السيارات الكهربائية محلية الصنع”، التي يتنافس فيها 19 فريق مصري من 19 جامعة للحصول على الجائزة الكبرى، بحضور ا.د خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي،ا. د محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، ا. د محمود المتيني،
ولفيف من السادة رجال الصناعة والاستثمار ورؤساء جامعات الزقازيق، كفر الشيخ، جنوب الوادى، المصرية الروسية، حلوان، المنصورة، النيل، مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، البريطانية، المنوفية، قناة السويس، المعهد العالى للتكنولوجيا، بنها، الجامعة الألمانية بالقاهرة، أسيوط، طنطا، والكندية.
حيث اكد ا. د خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي ، ان دعم هذه الفكرة طوال الثلاث سنوات الماضية بما يقرب من 33 مليون جنيه، وذلك ايمانا بها وبأهميتها، وتماشيا مع سياسة الدولة بتوطين صناعة السيارات الكهربائية في مصر، موضحا انه قد تم مشاركة 30 جامعة هذا العام تم تصفيتهم الي 19 فريق، شهدت حوالي 300 ساعة تدريبية علي مدار 9 اشهر.
كما تم تدريب الطلاب علي تصميم وصناعة السيارات نظريا وعمليا وذلك ضمن اساسيات دور وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ودورها في نشر، انتاج وتوطين التكنولوجيا، ولكن الاهم هو ما قام به طلابنا داخل ورشهم بأنفسهم وهو زيادة المكون المحلى لتصبح 65% ، بعد ان كان 50% في اول عام، مما يعني استخدامهم لمكونات، منتجات وتكنولوجيا مصرية لتصنيع سياراتهم.
واوضح ا. د محمود صقر ان رالي القاهرة للسيارات الكهربائية ليس هدفا في حد ذاته ولكنه جزء من استراتيجية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي للعلوم والتكنولوجيا والابتكار 2030، لتهيئة البيئة المناسبة للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، وانتاج وتوطين التكنولوجيا،
موضحا ان الرالي هو احد الآليات المبتكرة التي تتبناها أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا في تنفيذ المشروعات، لبناء كتلة من شباب المهندسين وطلاب الهندسة لدعم قدراتهم فى صناعة السيارات الكهربائية، لافتا إلى أن هناك اهداف عديدة من اقامة رالي القاهرة منها زيادة نسبة المكون المحلي للسيارات الكهربية، تعميم التصنيع المحلي في هذا المجال، بالاضافة الي تشجيع وتحفيز شباب المخترعين والمبتكرين والمهندسين، ولفت رئيس أكاديمية البحث العلمى، أنه تم تدريب 1260 طالب من كافة الجامعات المصرية.
اعرب ا. د ايمن عاشور نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي لشئون الجامعات عن سعادته بالمرحلة التي وصل اليها رالي القاهرة، مشيرا ان الفكرة جاءت بعدما فاز فريق هندسة جامعة عين شمس بعد فوزه بالمركز الاول في تصنيع واقتصاديات السيارات الكهربائية عام 2018 ، موضحا ان الهدف يتمثل في ان يصبح لدينا ثقافة تصنيع السيارات الكهربائية في مصر من خلال نشرها بجميع الجامعات،
وذلك انطلاقا من توطين صناعة السيارات الكهربائية نحتاج الي جيل من الخريجين قادر علي العمل في هذا المجال، مشيرا الي الدعم الكبير المقدم من وزارة التعليم العالي واكاديمية البحث العلمي، مؤكدا انه كان من المقرر ان تصبح المسابقة عالمية بمشاركة فرق من جامعات عالمية ولكن تسببت جائحة كوفيد 19 في تأجيل هذا الحلم.
اكد ا. د محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس ان رالي القاهرة للسيارات الكهربائية يشهد تقدم من سنة لأخري، موضحا ان السيارات الكهربائية أصبحت موجودة بالفعل ومنتشرة بالعالم، مضيفا اننا نهدف الي وجود سيارة كهربائية مصرية الصنع من انتاج ابنائنا الطلاب بكليات الهندسة والمعاهد التكنولوجية والمنافسة في السوق المحلي كخطوة اولي.
كما اوضح سيادته ان جامعة عين شمس تتبني الابتكار وذلك عن طريق مركز الابتكار و ريادة الأعمال بجامعة عين شمس الذي يعد نواة لمشروع واحة العلوم الذي سيقام بفرع الجامعة بمدينة العبور، مشيدا بطلقة العمل والحماس الموجودة لدي الطلاب الذي يلقي كل الدعم سواء المادي ، المعنوي او اللوجيستي من جامعة عين شمس.
اشار ا. د ضياء خليل القائم بعمل عميد كلية الهندسة جامعة عين شمس ان رالي السيارات هو احد الأنشطة التي يتم دعمها بكلية الهندسة جامعة عين شمس ، موضحا ان الفكرة جاءت من مشاركة طلاب كلية الهندسة بمسابقات دولية كثيرة منها مسابقة فورميلا 1 لطلاب كليات الهندسة علي مستوي العالم بانجلترا، وقد حقق الفريق العديد من المراكز
حيث حصل في احدي السنوات علي المركز الأول على مستوي العالم، ثم تطورت الفكرة فيما بعد ليتم تنفيذها في مصر ، حيث يتم تدريبهم في كلية الهندسة جامعة عين شمس، وذلك بدعم من أكاديمية البحث العلمي، بهدف تعليمي للطلاب، ونشر لفكر جديد وهو انتشار السيارات الكهربائية وترويج للسياحة.
وتعد مسابقة رالي القاهرة للسيارات الكهربائية محلية الصنع هي مسابقة تكنولوجية قومية والأولى من نوعها في مصر والمنطقة ممولة من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا تنفيذاً لرؤية مصر للتنمية والاستراتيجية القومية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي 2030 وذلك بالتعاون مع مؤسسات الدولة الأخرى،
وهي المبادرة التي دشنها الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي في 18 مايو 2017، والتي أطلقتها الأكاديمية وقامت بتنظيمها كلية الهندسة بجامعة عين شمس تحت اشراف ا. د.ماجد غنيمة مدير مركز الابتكار و ريادة الأعمال بجامعة عين شمس ، ا. د.محمد عبد العزيز رئيس قسم السيارات بكلية الهندسة جامعة عين شمس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى