أخبار العالم

” النسخة الافتراضية ” تتيح لعملاها ابرام صفقات مع مختلف انحاء العالم

” النسخة الافتراضية ” تتيح لعملاها ابرام صفقات مع مختلف انحاء العالم

كتبت – زبيدة حمادنة

أكد منظمو النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي في لندن، إتاحة الفرصة أمام المشترين من شركات السفر في كافة أنحاء العالم، لإعادة التواصل مع الشركاء المعتمدين، وفتح المجال أمامهم للاتصال بشركاء جدد وإبرام صفقات تجارية، وذلك خلال الفترة التي يقام فيها هذا الحدث من 9 ولغاية 11 نوفمبر المقبل، بين الساعة 7 صباحاً و10 مساءً بتوقيت غرينتش، وهو ما يفسح المجال أمام مشاركة عدد أكبر من المهتمين من مختلف أنحاء العالم، مستفيدين من فارق التوقيت.

في هذا الإطار، يهدف المنظمون أيضاً إلى استضافة 5,000 مشترٍ، تم اختيارهم مسبقاً من قبل مجموعة متنوعة من الشركات في جميع أنحاء العالم، ومن قاعدة بياناتهم العالمية. ومن بين هؤلاء المشترين المسجلين، أبدى نحو 50% منهم اهتمامهم بإجراء صفقات تجارية مع منطقة الشرق الأوسط.

حتى الآن، أكد أكثر من 100 عارض من 10 وجهات في الشرق الأوسط مشاركتهم في هذه النسخة الافتراضية، بما فيهم دبي للسياحة، إكسبو 2020 دبي، إعمار للترفيه، هيئة تنشيط السياحة الأردنية، نيوم، هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة، الهيئة السعودية للسياحة، وغيرها من الهيئات والمؤسسات الأخرى في المنطقة.

في ضوء ذلك، سيتمكن المشترون من ترتيب اجتماعات ثنائية مجاناً، كما ستتاح لهم الفرصة للقاء العارضين المشاركين في النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي وكذلك مؤتمر ترافيل فورورد الافتراضي. بالإضافة إلى ذلك، سيكون بوسعهم مقابلة وسائل الإعلام والمؤثرين الرقميين من جميع أنحاء العالم.

كما سيتم اختيار بعض المشترين الذين يتمتعون بقوة شرائية كبيرة ضمن قطاعات معينة، للمشاركة في جلسات التواصل السريع، التي تقام خلال أسبوع السفر في لندن.

وبالإضافة إلى إبرام العقود والصفقات التجارية المهمة لعام 2021 والفترة التي تليه، سيتمكن المشترون من التعرف على أبرز اتجاهات السفر الرئيسية، بالتزامن مع بدء التعافي وإعادة البناء والابتكار التي تمر بها هذه الصناعة في مرحلة ما بعد الجائحة.

في هذا الصدد، ستتم مراجعة ملفات المشترين المتقدمين، للتأكد من أنهم من كبار المشترين وأنها تتطابق مع المعايير الموضوعة، قبل انضمامهم إلى نادي المشترين في سوق السفر العالمي، والذي يتيح لهم فرصة الوصول المجاني إلى المنصة الافتراضية لسوق السفر العالمي بالكامل، مع العديد من المزايا الأخرى التي تشمل فرص الاتصال والتعلم وممارسة الأعمال التجارية وإبرام الصفقات.

تبدأ جميع الأعمال والأنشطة افتراضياً من خلال أسبوع السفر في لندن، الذي يقام من 30 أكتوبر ولغاية 5 نوفمبر، وسيتم فيه بحث فرص التواصل وتقديم العروض الترويجية، قبل انطلاق الحدث الرئيسي المتمثل في النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي، وذلك من 9 إلى 11 نوفمبر 2020.

في هذه المناسبة، قال سايمون بريس، المدير الأول لمعرض سوق السفر العالمي في لندن: “ستشكل النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي، فرصةً ثمينة لكبار المشترين لإعادة الاتصال والتفاعل مع مختلف الجهات في صناعة السفر في مرحلة ما بعد الجائحة، حيث نتطلع جميعاً إلى بدء مرحلة التعافي وإعادة بناء الصناعة عام 2021.

“خلال أزمة كوفيد-19، شهدت الكثير من شركات السفر والسياحة تغييرات واسعة النطاق على مستوى الموظفين، لذا من الضرورة بمكان أن يحظى كل من المشترين والموردين، بفرصة الاتصال مجدداً بالأشخاص المناسبين، لوضع خارطة طريق تمهد لمرحلة التعافي من تبعات هذه الجائحة”.

وأضاف بريس: “تتمثل أولويتنا بالدرجة الأولى في تسهيل الاجتماعات وفرص التواصل، مع التركيز في الوقت عينه على الجلسات والندوات الحوارية التي تجمع أبرز قادة الفكر في صناعة السفر من جميع أنحاء العالم. هذا الأمر من شأنه مساعدة المشترين على الاستثمار في المنتجات والوجهات المناسبة العام المقبل”.

واختتم بالقول: “على الرغم من أننا لا نستطيع عقد اجتماعات على أرض الواقع هذا العام، إلا أنه من خلال المنصة الافتراضية، يمكننا جذب مجموعة متنوعة من المشترين أكثر من السنوات السابقة.

“على مدى الأشهر القليلة الماضية، نظم فريق العمل ضمن محفظة سوق السفر العالمي، عدداً من الأحداث الافتراضية، كما أن سجلنا الحافل في تنظيم المؤتمرات والمعارض والممتد على مدار أكثر من 40 عاماً، يمنح المشترين والموردين الثقة الكاملة بأن مشاركتهم في هذا الحدث، ستحقق لهم فائدة كبيرة، وستوفر لهم تجربة من الطراز الرفيع.

“نحن على ثقة بأن سوق السفر العالمي بنسخته الافتراضية هذا العام، سيكون حدثاً لا يفوّت لكبار المشترين، الذين لديهم قدرة كبيرة على الإنفاق، ويرغبون في إدارة أعمالهم وتطوير شراكات موثوقة، وكذلك وضع الخطط السليمة للانتعاش مجدداً عام 2021”.

تضم محفظة سوق السفر العالمي ستة أحداث رائدة في قطاع السفر، بالإضافة إلى بوابة إلكترونية ومنصة افتراضية تتوزع على أربع قارات، تسهم في توليد صفقات وعقود تزيد قيمتها عن 7.5 مليار جنيه إسترليني في قطاع السفر. تضم الأحداث التالية:

جلوبال هب: هو حدث افتراضي جديد يضاف إلى محفظة سوق السفر العالمي، حيث يهدف إلى تعزيز الاتصال ودعم المتخصصين في صناعة السفر حول العالم. كما يقدم أحدث الإرشادات والمعلومات لمساعدة العارضين والمشترين وغيرهم في صناعة السفر، على مواجهة تداعيات جائحة كوفيد-19. تستفيد محفظة سوق السفر العالمي من شبكة الخبراء العالمية التي تعمل معها لإنشاء محتوى مميز .https://hub.wtm.com/

النسخة الافتراضية من سوق السفر العالمي: تم إنشاء المنصة الافتراضية الجديدة لسوق السفر العالمي، بهدف إتاحة الفرصة أمام المندوبين من مختلف أنحاء العالم، لتنظيم اجتماعات افتراضية ثنائية وإبرام صفقات محتملة، بالإضافة إلى حضور المؤتمرات وجلسات المائدة المستديرة الافتراضية، والمشاركة في جلسات التواصل السريع وغيرها. ستحتضن هذه المنصة مختلف معارض السفر العالمية الرائدة ضمن منصة واحدة.
يقام هذا الحدث الافتراضي من الاثنين 9 إلى الأربعاء 11 نوفمبر 2020 – http://london.wtm.com/

أسبوع السفر في لندن: يقام هذا الحدث بتنظيم من سوق السفر العالمي في لندن، ويعد منصة واحدة شاملة لالتقاء مضيفي الأحداث والزوار.
يدعم هذا المعرض فعاليات السفر والسياحة العالمية، لرسم ملامح هذه الصناعة للأشهر الإثني عشر المقبلة، وذلك من خلال نشر الأخبار ذات القيمة، وتعزيز الاتصالات بين مختلف رواد الصناعة.
يقام هذا الحدث افتراضياً من الجمعة 30 أكتوبر إلى الخميس 5 نوفمبر 2020 https://londontravelweek.wtm.com/

معرض سوق السفر العالمي لندن: الحدث العالمي الرائد في صناعة السفر الذي يعقد على مدار ثلاثة أيام ويستقطب نحو 50,000 زائر من كبار المتخصصين في قطاع السفر والسياحة ومسؤولي الحكومات ووسائل الإعلام العالمية الذين يجتمعون في “إكسل لندن” (أكبر مركز للمعارض والمؤتمرات الدولية في لندن) في شهر نوفمبر من كل عام، حيث يولد المعرض صفقات وعقود تزيد قيمتها عن 3.71 مليار جنيه إسترليني في قطاع السفر الجدير بالذكر أن نسخة العام الحالي ستقام بشكل افتراضي بالكامل.
ستقام الدورة القادمة من سوق السفر العالمي لندن افتراضياً من الإثنين 9 ولغاية الأربعاء 11 نوفمبر 2020 في لندن. http://london.wtm.com/

.
ترافيل فورورد لندن: هو الحدث الرائد في مجال تكنولوجيا السفر، والذي يقام بشكل مشترك مع سوق السفر العالمي في لندن. يركز الحدث على عرض أبرز تقنيات الجيل التالي في صناعة السفر والسياحة والضيافة. يشهد المعرض حضور أكثر من 19,000 من خبراء السفر، وأكثر من 150 جهة من مقدمي الحلول المبتكرة. على مدار 3 أيام، يشهد الحدث طرح مجموعة من الرؤى المتطورة والنقاشات المفتوحة وفرص التواصل. كما يقام مؤتمر على مدار يومين، ومعرض تفاعلي وعروض الشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا السفر. سيقام الحدث هذا العام بشكل افتراضي بالكامل.

معرض سوق السفر العربي: يواصل معرض سوق السفر العربي “الملتقى” دوره الرائد في منطقة الشرق الأوسط بصفته حدثاً عالمياً متخصصاً في قطاع السياحة والسفر في هذه المنطقة التي تشهد تغيرات مستمرة. كما يعد المعرض مركزاً رئيسياً لتلاقي الأفكار وإطلاق المبادرات التي تسهم في تطور هذه الصناعة، ويوفر في الوقت عينه فرصةً هائلة لاستقطاب الشركات المبتكرة، وفتح آفاق واسعة لفرص الأعمال.

تقام النسخة المقبلة من معرض سوق السفر العربي من الأحد 16 ولغاية الأربعاء 19 مايو 2021 في مركز دبي التجاري العالمي بدولة الإمارات العربية المتحدة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى