أخبار سياسية

اللواء رضا يعقوب الخبير الامني والمحلل الاستراتيجي الارهاب يطل براسة مرة أخرى

اللواء رضا يعقوب الخبير الامني والمحلل الاستراتيجي الارهاب يطل براسة مرة أخرى

كتب /أيمن بحر
أطل الإرهاب برأسه مرة أخرى على العراق، حيث أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” الإرهابى مسئوليته عن عملية تفجير حافلة بوسط العراق بمدينة كربلاء أودت بحياة 12 شخصاً وإصابة نحو 7 آخرين، وأعربت مصر عن إدانتها بأشد العبارات للحادث الإرهابى، وقدّمت التعازى لأُسر الضحايا الأبريا، ونطالب بالتصدى للعمليات الإرهابية والتطرف.
تبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” (السبت 21 سبتمبر/أيلول 2019) تفجير عبوة ناسفة إستهدف يوم الجمعة حافلة صغيرة فى مدينة كربلاء جنوب بغداد وأسفر عن مقتل 12 شخصاً، بحسب ما أعلن عبر حسابه على تطبيق تيليغرام.
وكانت أجهزة الأمن العراقية ذكرت يوم الجمعة أن الإنفجار الذى إستهدف حافلة قرب مدينة كربلاء جنوبى بغداد أسفر عن مقتل 12 شخصاً على الأقل وإصابة عدد آخر بجروح، وقال متحدثان بإسم الشرطة فى منطقة الحادث إن عبوة ناسفة زرعت فى الحافلة وإنفجرت عند مدخل شمالى للمدينة مما تسبب فى إشتعال النار بالمركبة.
وكثيراً ما كانت كربلاء – المدينة المقدسة لدى الشيعة والتى تبعد 100 كلم جنوبى بغداد – تتعرّض لتفجيرات وهجمات من الإرهابيين المسلحين الذين كانوا يعتبروها هدفهم الأول، غير أنّ الأوضاع الأمنية تحسّنت فى السنوات الأخيرة وباتت الهجمات فى المدينة نادرة للغاية، لكن خلايا نائمة وذئاب منفرده لتنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) الذى إندحر رسمياً من العراق فى نهاية 2017 تواصل تنفيذ هجمات وتفجيرات فى أنحاء مختلفة من البلاد تستهدف الشيعة بشكل أساسى.
 
من جانبها، أعربت مصر، فى بيان صادر عن وزارة الخارجية عن إدانتها بأشد العبارات للحادث الإرهابى، وقدّم البيان التعازى لأُسر الضحايا الأبرياء، والتمنيات بسرعة الشفاء لمُصابى الحادث الغادر، معرباً عن وقوف مصر حكومةً وشعباً مع حكومة وشعب العراق الشقيق فى سبيل التصدى لكافة صور الإرهاب والتطرُف.
يأتى التفجير بعد عشرة أيام من توافد مئات آلاف الشيعة الى كربلاء، ولا سيما من إيران المجاورة للعراق، لزيارة مقام الإمام الحسين فى ذكرى عاشوراء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى