الأخبارمفالات واراء حرة

الكتاب الذي تسبب في موت الكثير ممن ساقهم الفضول إلى قراءته

الكتاب الذي تسبب في موت الكثير ممن ساقهم الفضول إلى قراءته
كتب/ أيمن بحر 
كتاب “شمس المعارف الكبري” من تأليف أحمد بن على البونى الذى توفى عام 622 هجرياً ويتكون من 577 صفحة.
هو كتاب يحتوى على العديد من الطلاسم المتعلقة بالاعمال والسحر والشعوذه، وهو أشهر كتب السحر وتحضير الجان على الإطلاق ، ولذلك تم منع تداول وقراءة هذا الكتاب لأنه يصنع ضررا كبير بقارئه وايضا العامل به.
تم طباعه كتاب شمس المعارف الكبرى حديثا مع إدخال بعض التحديثات عليه وحذف بعض المحرفات به إلا أنه يظل أسوأ كتاب ممكن أن يتم به أعمال السحر حيث أنه بمجرد نطق أسماء معينه فى الكتاب تحضر الجن إليك، ولذلك فهذا الكتاب ممنوع فى الدول الإسلامية إلا أنه مازال يطبع حتى الآن في مطابع سرية.
وقد تضاربت الاقاويل كثيرا حول هذا الكتاب فمنهم من قال أن مؤلفه شيعى فى الأصل ، ومنهم من ذهب الى أن مؤلفه مارد كبير من مردة الجان يدعى أحمد البونى .
ويحتوى هذا الكتاب على بعض الرموز الفلكية بها مثل كوكب زحل وبعض الأرقام والطلاسم ،وتوجد بعض التوسلات بأسماء الله تعالى ،وبعض العلوم الغير مألوفة وذلك بجانب أدعية غير صحيحة وبلا سند.
والخطأ الأكبر الذي وقع فيه الكثيرين هو قراءة هذا الكتاب بدون علم او خبرة في عالم السحر والجن لأنه سيفتح عليك أبواب من الشر يصعب مواجهتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى