الطب والصحة

الفولي يوضح فئات السيدات المستهدفة لعمليات تكبير الثدي

الفولي يوضح فئات السيدات المستهدفة لعمليات تكبير الثدي
كتبت هدي العيسوي
قال الدكتور محمد الفولى عضو هيئة التدريس بكلية الطب جامعة عين شمس واستشاري جراحات السمنة والمناظير وشفط الدهون، وصاحب مبادرة “صحتك أحلى في رمضان” ، أن اللجوء لعملية تكبير الثدى ليس قرار المريضة بل هو قرار الطبيب فهناك بعض النساء مرشحات لعملية تكبير الصدر لأسباب تجميلية أو أسباب صحية.
وقال الدكتور محمد الفولى أن هناك شروط يجب أن تتوافر في الفتاة المقبلة علي عملية تكبير الصدر حيث يجب أن تكون الفتاة تخطت الثمانية عشر عاماً حتى يكون قد اكتمل نمو الصدر، بالإضافة الى أن تكون تخطت مرحلة الحمل والرضاعة وليس قبل، ولا تعاني الحالة من أي التهابات مزمنة في منطقة الصدر.
وأكد الدكتور محمد الفولى أن عملية تكبير الثدى من الممكن أن تتم من خلال حقن الدهون الذاتية بعد إستخلاصها من أحد مناطق الجسم أثناء نحت القوام وتحسين شكل الجسم أو في أي وقت أخر حيث تتميز حقن الدهون الذاتية بكونها مادة طبيعية يتم استخلاصها من الجسم لذا لا تتسبب في أي تحسس أو رفض مناعي لها، بالإضافة لأنها تعطي شعوراً طبيعياً ولا تحتاج للتدخل الجراحي لحقنها.
وأضاف الدكتور محمد الفولى تظهر النتائج الأولية لحقن الدهون الذاتية أثناء فترة التعافي، لكن النتائج النهائية قد تحتاج لعدة أشهر لكي تظهر وتبدأ الدهون المحقونة في الاستقرار في منطقة الصدر وتصبح جزءاً من هذه المنطقة.
وأشار الدكتور محمد الفولى أن عملية تكبير الصدر باستخدام السيليكون من التقنيات المستخدمة أيضاً لتكبير الصدر عند النساء، هي تكبير الصدر بالسيليكون حيث يتم زرعها في الثدي، ويعطي السليكون مظهراً طبيعياً للثديين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى