تقارير وتحقيقات

” العطار ” تكشف عن أسرار الجمعة السوداء

” العطار ” تكشف عن أسرار الجمعة السوداء

متابعة – علاء حمدي

كشفت الدكتورة مها العطار خبيرة طاقة المكان عن أسرار الجمعة السوداء حيث قالت : الجمعة_السوداء سميت أول مرة في عام 1960 وهى بالإنجليزية Black Friday حيث أطلقت الإسم شرطة مدينة فيلاديلفيا حيث كانت تظهر إختناقات مرورية كبيرة وفوضى وتجمهر وطوابير طويلة أمام المحلات والصراعات والمشاكل .

حاول البعض عندنا أن يغير تسميتها إلى الجمعة_البيضاء ولكنها لم تلقى الصدى الجيد لأننا نسير وراء الغرب بدون وعى .
وحقيقة التسمية تأتى من طاقة سلبية كبيرة مما إنعكس على الناس بالسلب ، وعلى مدى الأسابيع الماضية كان كل حديث الناس عن الجمعة_السوداء الجمعة_السوداء .. حتى أصبحت فى حياتنا اليومية .. وقد جذبنا السىء بمثل هذه التسمية وقد حدث السىء بالفعل .

أصبحت الجمعة السوداء على مصر كلها .. لقد جذبنا السىء وقتل المصلين فى المسجد فى نفس توقيت الصلاة وهو توقيت يجمع مابين ساعة الإستجابة والدعاء لمن يصلى وساعة اللعنة لمن يبيع ويشترى .. وكانت الكارثة التى حدثت نتيجة لساعة النحس فى يوم الجمعة السوداء !

كان الناس تستعجل السواد وتعجل من الجمعة السوداء فحضر لهم السواد كله ، ومات المصلين ونكست الأعلام وبكت العيون وأصبحت مصر كلها فى حالة من السواد والحداد .. وبكل الحزن ننعى جميع الشهداء وننعى شعب مصر كلها على هذا الحدث المشئوم .

يجب أن نحذر من قانون الجذب السلبى .. لا تنطق بالكلمات السلبية ولا بالألفاظ المتشائمة .. يجب أن نجذب الخير لأنفسنا ولبلادنا ونكون على مستوى الوعى والفكر ونبحث عن السبب ونبحث عن المستفيد وراء موت المصلين .. تفكرو يا أولو الألباب ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى