الطب والصحة

الشروط الصحيحة الواجب توافرها لتخزين الدواء و تناوله

الشروط الصحيحة الواجب توافرها لتخزين الدواء و تناوله 

بقلم دكتور: محمد حسني

تحذيرات الصحة عن سوء تخزين الأدوية؛
الشروط الصحيحة لتخزين الدواء و أليات تناول الدواء و علاقته بالطعام

أولا:- نقدم إليكم شروط التخزين الصحيحة للدواء:

– أهم خطوة فى صناعة الدواء كيفية تخزينه فى ظروف بيئية ملائمة تجعله قادراً على الأحتفاظ بكفاءة المادة الفعالة طوال فترة إنتاجه .

– إن أولى و أهم الخطوات فى ترخيص أى صيدلية الإلتزام بمصدر التهوية الجيد و مدى توافر عامل مساعد فى التهوية مثل التكييف أو المروحة ؛ مشيراً فى الوقت نفسه إلى ضرورة الإلتزام بدرجة الحفظ المدونة على عبوة الدواء سواء كانت ٢٥ درجة أو ٣٠ درجة أو ٨ درجات مثلا ؛ و هنا الجدير بالإشارة إلى أن بعض الأدوية و القطرات تحتاج إلى الحفظ بالثلاجة طبقا لشروط التخزين الخاص به و من هذه الأدوية:

١- أنواع القطرات التى تحتوى على مادة كلورامفينيكول .

٢- فيتامين د النشط .

٣- حقن الهرمونات مثل حقن تثبيت الحمل ؛ حقن الهرمون المحفز للتبويض .

٤- حقن الأنسولين و الألبيومين البشرى .

٥- جميع أنواع اللقاحات و الأمصال مثل مثل لقاح الأنفلونزا و لقاح الالتهاب الكبدي بأنواعه و التيتانوس و مصل الثعبان و العقرب و لقاح الكورونا .

٦- بعض أنواع اللبوس يمكن حفظها للحفاظ على شكلها عند إرتفاع درجة حرارة الجو بصورة كبيرة .

٧- بعض أنواع الأقراص مثل فلودروكورتيزون .
و من أهم و أخطر الأشياء التى التى تعرض الدواء لسوء التخزين أنه يمنع تماماً من التعرض للشمس التى قد تفسد فعالية الدواء ؛ بالإضافة إلى أن هناك أنواعا تفقد فعاليتها عند التعرض للضوء .

ثانياً:- علامات تدل على فساد الدواء:
عند حدوث أى تغير يطرأ على صفة فيزيائية له من حيث الشكل أو اللون أو الرائحة تدل على فساد المنتج و بالتالى التخلص منه و أخبار الصيدلى فوراً .

* العلامات التى تدل على فساد الأدوية و منها :

١- وجود عنف على قرص الدواء أو عدم تجانس اللون على كل الأقراص ؛ ظهور رائحة عفن واضحة من المنتج فور فتحه ؛ مع ضرورة قراءة النشرة الداخلية الخاصة بالدواء لمعرفة وصف الدواء جيداً و ملاحظة أى تغير عليه .

٢- إن سوء التخزين ليس بالضرورة أن يكون من الصيدلية التى تصرف الدواء فقط ؛ و لكن يمكن أن تشمل السيارات التى تنقل الدواء نفسه أو التخزين فى المنزل ؛ مشدداً على أن التخزين له علاقة قوية بالحفاظ على المادة الفعالة التى تقل فعاليتها و تفقد قيمتها فى بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية و وقتها يقاوم الميكروب نوع المضاد الحيوي لقلة فعاليته و كفاءته .

ثالثاً:- مواعيد تناول الأدوية المناسبة مع الطعام و الأدوية الأخرى و توقيتها :

١- أدوية لها علاقة بالطعام:
حيث إن هناك مجموعة من الأدوية لا يصلح تناولها على معدة فارغة لأن جزءا من فعاليتها يعتمد على وجود حمض فى المعدة ؛ و هناك بعض الأدوية يحدث لها تنشيط بحمض المعدة ؛ و هناك البعض تتحول المادة الفعالة به مثل الحديد عن طريق حمض المعدة .
و هناك أدوية يجب أن يتم تناولها بعد الطعام لأنها تسبب التهابات فى جدار المعدة و الأمعاء ؛ و هناك أدوية فيتامينات لا ينصح بتناول وجبات و مشروبات بعدها مثل القرنبيط و الشاى حتى لا تفقد قيمتها .

٢- أدوية لها علاقة بالوقت :
هناك أدوية يجب تناولها فى الصباح مثل أدوية الهرمونات ؛ الكورتيزون ؛ هرمون الغدة الدرقية ؛ عكس أدوية يفضل تناولها فى الليل مثل الأسبرين ؛ أدوية الدهون و الكوليسترول ؛ و مضاد الجلطات لأن نسبة التجلط تزيد أكثر خلال ساعات الليل .

٣- أدوية تتأثر بأدوية أخرى :
هناك أدوية قد يتأثر مفعولها و فعاليتها بأدوية أخرى إذا تم تناولها مع بعضها البعض ؛ لذلك يجب الحذر من مسألة تناول الدواء دون استشارة الطبيب أو الصيدلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى