جامعات وكليات

الزراعة” تشارك في ختام مسابقة رواد الأعمال في مجال الزراعة الرقمية بجامعة عين شمس

“الزراعة” تشارك في ختام مسابقة رواد الأعمال في مجال الزراعة الرقمية بجامعة عين شمس

فاطمه رمضان

شاركت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، في فعاليات ختام مسابقة رواد الأعمال في مجال الزراعة الرقمية بالتعاون الوكالة الألمانية للتعاون الدولي Giz وصندوق مشاريع المرأة العربية.

واناب السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، الدكتور علاء عزوز رئيس قطاع الارشاد الزراعي، في فعاليات الختام، بحضور الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، والدكتور ايمن صالح نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العيا والبحوث، ومريم فرناندو مدير مشروع الابتكار الزراعي بالوكالة الألمانية للتعاون الدولى GIZ و يمنى مصطفى مدير صندوق مشاريع المراه العربية، والدكتور نظمي عبد الحميد نائب رئيس الجامعة السابق لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمد البحيري مدير مركز الابتكار و ريادة الأعمال بجامعة عين شمس.
وخلال كلمته قدم الدكتور علاء عزوز رئيس قطاع الإرشاد الزراعي، الشكر لجامعة عين شمس علي الدور الحيوي الذي تقوم به في هذا المجال، مؤكدا ان مشروع الابتكار الزراعي لزيادة دخل صغار المزارعين من المشروعات الواعدة التي تهتم بنشر الفكر الجديد والابتكار عن طريق تطوير سلاسل القيمه للخلصلات البستانية والذي سينعكس بدوره علي زيادة دخل صغار المزارعين في صعيد مصر، لافتا الى انه من المشروعات الهامة التي ستساهم في حل مشكلات التسويق وربط المزارعين بالأسواق والتجارة المحلية والدولية.

وأوضح ان وزارة الزراعة تدعم جميع الإبتكارات والمشروعات الصغيرة بهدف تحسين مستوي السكان الريفين وزيادة دخل المزارعين، لافتا الى ان الوزاره تولي اهتماما خاصا لتنمية القطاع الزراعي وتطويره من خلال عدد من البرامج والمشروعات التي من شأنها تقليل الفاقد والمهدر من الانتاج الزراعي قبل وبعد الحصاد، ان ذلك يحتاج الي تضافر كل الجهات الاكاديميه والبحثيه والتنفيذيه للحد من هذه الظاهرة، بالإضافة إلى وضع استراتيجية التحول الرقمي والتي تضم وحدة تحول رقمي تقوم بتحديث البيانات والخدمات المقدمة بشكل رقمي ، وكذلك خدمات الارشاد الزراعي الرقمي الي جانب الارشاد الزراعي التقليدي.

واشار الي ان كارت الفلاح يقدم ميزة للفلاحين في سهولة الحصول على مستلزمات الإنتاج بكل سهولة ويسر من خلال المنافذ الجديدة، التي سيتم افتتاحها بجميع المحافظات بجانب الجمعيات الزراعية الموجودة والقرى، كما يوفر الدعم المادي، أو أي مميزات يمكن أن يحصل عليها الفلاح، ويتم صرفها على الفور من خلال فروع البنك الزراعي المنتشرة، لافتا الى أن الوزراة ايضا تولي المرأه الريفيه اهتماما كبيرا حيث تقدم لها العديد من المشروعات التى تستهدف تمكينها اقتصاديا واجتماعيا.
ومن جهته أكد محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، ان الجامعة دائمًا ما تسعى إلى اللحاق بركب هذا العصر الرقمي الآخذ في التطور يومًا بعد يوم. ولهذا، اتخذت الجامعة قرارا بتأسيس مركزا للابتكار وريادة الأعمال بجامعة عين شمس منذ عام ٢٠١٣ ليكون منارة يهتدي بها أبنائنا المبتكرون في مسيرتهم نحو الدخول بقوة في سوق العمل. ولأن الزراعة هي الماضي والحاضر والمستقبل، كانت مسابقة الزراعة الرقمية للشركات الناشئة والتى تهدف إلى دعم نمو المشروعات الحالية وكذلك تشجيع تلك التي لم تبدأ بعد في مجال التكنولوجيا الزراعية على التحول الرقمي والابتكار التقني، مع الاخذ في الاعتبار الانجراف الكبير في كل مجالات الصناعة الي التحول الرقمي والذي أصبح شرط نجاح واستمرارية أي نشاط تجاري أو صناعي وأيضا ضمان دخول تلك الشركات المنافسة الي السوق الالكتروني , وذلك لنجمع بين أساسين من أساسيات الحياة المعاصرة: التكنولوجيا والزراعة.
مشيرا الى أن هذه المسابقات تهدف إلى اتاحة الفرصة لروّاد الأعمال من المبتكرين أن يقدّموا أفضل ما لديهم من ابتكارات في هذا المجال الحيوي، ليثبتوا أن الشباب، بالجد والاجتهاد، قادر على تغيير الأفكار النمطية وعلى اقتحام سوق العمل في سن مبكر.
كما تقدم سيادته بالشكر للمؤسسات والهيئات الداعمة في تنظيم هذه المسابقة القوية، وخاصة الوكالة الألمانية للتعاون الدولي وصندوق مشاريع المرأة العربية، اللذان بذلا جهدًا عظيمًا لتظهر المسابقة بما هي عليه اليوم, كما توجه بالشكر لوزارة الزراعة و استصلاح الأراضى لتبنيها لمثل هذه المسابقات و ذلك تنفيذا لخطة الدولة للتنمية المستدامة 2030.

واعربت مريم فرناندو مدير مشروع الابتكار الزراعي بالوكالة الألمانية للتعاون الدولى GIZ عن سعادتها بما رأته من مشاريع ومنافسات جيدة ومفيدة للجميع مما يثري الفكرة الاشمل، واستعرضت الدور الذي تقوم به الوكالة الالمانية في مصر من تنمية للمشروعات وكذلك دعم المشروعات الناشئة. واثنت علي دعم وزارة الزراعه وقطاع الارشاد الزراعي من اجل نجاح المشروع وتحقيق اهدافه .

كما قدمت يمني مصطفي مدير صندوق مشاريع المرأة العربية الشكر للمتسابقين الذين قدموا افكار مبتكرة تنبئ بمستقبل افضل للدور الفعال للأبتكار فى حل المشكلات التى تواجه مجتمعاتنا، مستعرضة الدور الذى قام به صندوق مشاريع المرأة العربية طوال 6 سنوات من العمل في مصر.
وخلال الاحتفالية قامت الفرق المشاركة في المسابقة بعرض تقديمي لمشروعاتهم وقام المحكمون بمناقشتها كذلك بعض الحضور وقد اختتم الحفل باعلان نتيجة المسابقة و تسليم الجوائز للمشروعات الفائزة من الشركات بقيمة ١٥٠ الف جنيه وقد فاز بالجائزة الاولي فريق Renile كما فاز بالجائزة الثانية فريق Cropsa ، اما الجائزة الثالثة فقد حصل عليها فريق Cotton Town
بالاضافة الى جوائز مسار الأفكار الابتكارية وقيمه كل منها ١٠ الاف جنيه و حصد الجائزة الاولي فريق The Flankers ، والجائزة الثانية كانت من نصيب فريق Tamare ، اما الجائزة الثالثة فقد حصل عليها فريق زرعتي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى