مفالات واراء حرة

الخدمات الطبية للقوات المسلحة والجائزة الذهبية لعام 2020

الخدمات الطبية للقوات المسلحة والجائزة الذهبية لعام 2020
لواء دكتور/ سمير فرج متابعة عادل شلبى
مع بداية العام الجديد، قدمت الخدمات الطبية للقوات المسلحة أجمل هدية لشعب مصر، بحصول المجمع الطبي للقوات المسلحة بالمعادي، والمستشفى الجوي التخصصي، بالقاهرة الجديدة، على الجائزة الذهبية في مجال تقديم الخدمات الطبية الأكثر ابتكاراً لعام 2020،
وذلك في المسابقة التي نظمها المؤتمر الأفروآسيوي في مجال التأمين الطبي والرعاية الصحية بمشاركة عدد من الجهات والمنظمات الطبية المتخصصة في ذلك المجال. أقيم المؤتمر الأفروآسيوي تحت رعاية الاتحاد الأفريقي الآسيوي، الذي أنشئ عام 1964، وهو أحد المنظمات الإقليمية المسجلة في الأمم المتحدة ويشارك في عضويته أكثر من خمسين دولة إفريقية وآسيوية.
جاءت الجائزة تتويجاً للمنظومة الطبية والعلاجية المتكاملة، التي يقدمها المجمع الطبي للقوات المسلحة، بالمعادي، للمصريين سواء العسكريين أو المدنيين، بل ولجميع الجنسيات، وفقاً لأحدث المنظومات الطبية العالمية، وكذلك المستشفى الجوي التخصصي
والذي يعد من أحدث المستشفيات المتكاملة في الشرق الأوسط، وصرحاً طبياً يعمل به نخبة من أفضل الأطباء في مختلف التخصصات. وهو ما يأتي في إطار حرص القيادة العامة للقوات المسلحة للحفاظ على الريادة والمكانة الراقية التي وصلت إليها المنظومة الطبية العسكرية وبما يسهم في تنشيط السياحة العلاجية من خلال منظومة طبية متطورة تلبي كل الاحتياجات لطرق علاجية مبتكرة.
يتكون المجمع الطبي بالمعادي من عدة مستشفيات؛ منها المستشفى العام بكامل تخصصاته في الجراحة والباطنة والعيون والقلب والأسنان والمخ والأعصاب، علاوة على مستشفيات تخصصية مثل مستشفى الكلى، وزراعة الكبد، ومستشفى الأورام، ومستشفى الطب النفسي،
والتي تقدم جميع خدماتها، بنفس الدرجة من الكفاءة، لعموم المصريين؛ عسكريين ومدنيين، فضلاً عن اتفاقاتها مع بعض النقابات، والمصالح الحكومية، وكذا السفارات الأجنبية بمصر، لتقديم خدماتها لأعضائها. فبالإضافة لتميز الخدمة الطبية، فالأسعار المدعومة تعتبر هدية من القوات المسلحة لأفراد الشعب من المدنيين، وهو نفس ما تقدمه المستشفى الجوي التخصصي، بالقاهرة الجديدة، من بنفس مستوى الكفاءة والتنافسية.
وعند ذكر الصروح الطبية العسكرية، لا يفوتني ذكر المجمع الطبي العسكري بكوبري القبة، الذي يعد ثان أكبر صرح طبي، في الشرق الأوسط، بعد القصر العيني، والذي يقدم نفس الخدمات الطبية لجميع المواطنين المصرييين … إن القوات المسلحة المصرية تعتبر تلك الصروح الطبية، ووصول أطقمها إلى هذا المستوى الطبي المتميز المشهود به عالمياً، مساهمة بسيطة منها في مجال الرعاية الصحية لشعب مصر العظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى