مفالات واراء حرة

البداية نريدُ أن تكونَ قوية بقلمِ – محمد حمدى

البداية نريدُ أن تكونَ قوية

بقلمِ – محمد حمدى

نريدُ نحن جمهور الفريق الأول لكرةِ القدم بنادى دسوق الرياضى ، أن تكونَ بداية الفريق فى مسابقةِ الدورى قوية ،ولا نريدها ضعيفة مثل معظم المواسم الماضية….

شعرنا بالضيقِ ، والحزنِ ، والقلقِ….فى المواسمِ الماضية مِن نتائج الفريق فى بدايةِ المواسم ، فقد كان فريقنا يتعرضُ لهزائهمِ غريبةِ ، وعجيبةِ فى بدايةِ المواسم أبرزها الهزيمة مِن مركزِ شبابِ قلين -الذى يلعب دومًا فى القسم الرابع- 4-1 منذ 8مواسم تقريبًا ، كانت هزيمة مفاجئة لنا حينها، وخصوصًا وأن التاريخ، محسن هنداوى ، كان أحد لاعبى فريقنا وقتها !!

فأرجو مِن الجهازِ الفنى لفريقِ دسوق بقيادةِ ابن المحلة ،المدير الفنى ، طارق محجوب بأن يبدأَ بداية قوية ، وشجاعة فى الموسم المقبل ، ولاسيما وأن خزائن النادى مفتوحة على مصراعيها هذا الموسم (“الدعم المادى المنتظم ، والمستمر للاعبِين ، والجهاز الفنى كالوقود بالنسبة للسيارة”).

بدون أدنى شك أن البداية القوية ؛ سوف ترفع مِن معنويات لاعبى الفريق ، بالإضافةِ إلى بثِ الرعب فى قلوبِ الفرق المنافسة !

أؤكد أن البداية القوية أريدها حتى أخر لقاء للفريقِ فى مسابقةِ دورى القسم الثالث ؛ لكى يصعدَ فريقنا إن شاء الله -عز وجل – بجدارة .

وفى الختام أود أن أكتبَ تلك الفقرة الفلسفية : “يجبُ أن ندرسَ أسباب عدم صعودنا فى المواسمِ المنصرمةِ ؛ لكى نصعدَ الموسم المقبل إلى القسمِ الثانى بجدارةِ ، كما يجبْ دراسة أسباب عدم استمرار بعض الفرق فى القسم الثانى ، وهبوطها إلى القسمِ الثالث ؛ مِن أجل الصعود ، والإستقرار ، والإستمرار فى القسمِ الثانى ” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى