مفالات واراء حرة

البارافيليا د. وسيم السيسي

البارافيلياد. وسيم السيسي

متابعة عادل شلبى

هى كلمة معناها الشذوذ الجنسى، وله أنواع كثيرة:

 

1- السادية: نسبة إلى ماركيز دى ساد، وفيها يستمد الإنسان، رجلًا كان أو امرأة، إثارة جنسية حين يوقع الأذى البدنى أو النفسى على الطرف الآخر.

 

2- المازوشية: وهى عكس السادية، وفيها تكون الإثارة الجنسية حين يقع الأذى عليه أو عليها!.

 

3- pedophilia أى عشق الأطفال، وعادة ما ينتهى هذا الشذوذ بقتل الطفل، وقد يكون المجرم مصابًا بالتخلف العقلى أو الفصام.

 

4- necrophilia أى عشق الجثث أو جماع الموتى، وفى بعض البلدان يوفرون لهذا الشاذ امرأة على قيد الحياة، صفرة الموت على جلدها البارد، والتنفس السطحى حتى لا يحس أنها على قيد الحياة، طبعًا مقابل مبلغ ضخم من المال.

 

5- exhibitionism أى الاستعراض، وفيها يستعرض الفتى أو الفتاة جسمه أو جسمها لإنسان غريب!، ولما سأل طبيب الأمراض النفسية أحد المصابين بهذا الانحراف لماذا يفعل هذا؟ كان الرد: حتى أظهر للنساء أننى رجل!. وقد شاهدت ونحن طلبة فى كلية الطب حين زرنا مستشفى الأمراض العقلية مستعمرة للعراة من النساء مصابات بهذا الانحراف الجنسى!.

 

6- fetishism أى التثبيت، وهى حالة لا يثار فيها الشاب إلا بشىء من متعلقات المرأة مثل ملابسها الداخلية أو حذائها أو خصلة من شعرها، وهذا رباط رمزى لإنسانة كان لها مكانة عاطفية فى حياة هذا الفرد.

 

7- voyeurism وهو مراقبة الآخر دون أن يعلم، وهذا المنحرف لا يجد إثارة مع زوجته مثلًا، ولكن من مشاهدته امرأة تخلع ملابسها دون أن تدرى.

 

8- zoo philia وهى العلاقات الجنسية الشاذة مع الحيوان كالكلاب والنعاج والحمير، bestiality.

 

9- transvestism أى التحول النفسى، وفيها يلبس الشاب جزءًا من ملابس السيدات، وهذه الحالة تبدأ قبل البلوغ.

 

10- sodomy: نسبة إلى سيدوم وعمورة، وهى تسمية أفضل من اللواط، نسبة إلى قوم لوط، وقد شاهدت شابًا فى الهايد بارك ينادى بحرية العلاقة الجنسية مع الجنس المشابه لأنها علاقة طبيعية، قلت له: أنت لا تستطيع أن تتبرع بدمك لأى إنسان أو مستشفى، ذلك لأنكم مرضى، ونسبة الإيدز فيكم عالية.. أصابة الخرس أولًا ثم نالنى من الحب جانب ثانيًا!.

 

11- lesbianism: عشق الجنس المشابه عند النساء، حدثتنى إخصائية اجتماعية بريطانية، كيف يطردها الشباب المصاب بعشق الجنس المشابه، وكيف تتحسس البنات الـ lesbians جسمها حين تكون فى وسطهن، وذلك عند زيارتها أنديتهن.

 

فى دراسة علمية تجريبية، حقنت الباحثة إناث حوامل الفئران بالهرمون الذكرى، وبعد الولادة أخذت من المواليد الإناث الصغار، وبعد أن كبرت وبلغت أصبحت يسلكن سلوك الذكور!!. قفزت الباحثة فرحًا فى الهواء لأن نظريتها فى عشق الجنس المشابه أن الأجنة تتعرض لهرمون ذكرى أو أنثوى، فتصبح أنثى فى جسد رجل، أو رجلًا فى جسد أنثى!.

 

أخيرًا هناك أنواع أخرى من الشذوذ الجنسى أذكرها فقط للأطباء وليس للقراء مثل كوبرو فيليا، يورو فيليا، ميزو فيليا، سكاتولوجيا، كليزما فيليا، أوديب، إلكترا، شومانيزم!.. وقى الله مصر هذه الشرور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى