عام

“الإصطفاف الوطني “بقلم – د٠إبراهيم خليل إبراهيم

الاصطفاف الوطني
بقلم – د٠إبراهيم خليل إبراهيم
تواجه مصر والأمة العربية في السنوات الأخيرة تحديات كبيرة لمحاولة عرقلة مسيرة تقدمها مع سقوطها وتقسيمها لدويلات ولكن الشعب المصري العظيم انتبه لذلك مع القيادات المخلصة إلا فئة مأجورة خرجت عن السياق الوطني
ومن ثم نقول على كل مواطن الوقوف خلف زعيم مصر البطل عبد الفتاح السيسي والقيادات الوطنية التي تعمل لأجل مصر وشعبها وهذا أصبح فرض عين على كل من يقيم على أرض مصر أو ينتمي إليها وكلنا عشنا
وتابعنا ماتفوم به دويلة أثيوبيا مدفوعة بدول معروفة تمام المعرفة بشأن سد النهضة الذي من خلاله تحاول تعطيش مصر والسودان دولتا المصب ولكن مصر لم ولن تفرض في حقها ٠
ياسادة من لم يقف خلف القيادات ويعمل لأجل مصر فهو والعدم سواء ولتعلم المعمورة أن مصر هى كنانة الله في أرضه ومذكورة في كتبه المقدسة وقد أكرمت كل من قصدها سواء من الأنبياء والرسل والسلف الصالح ومن أرادها بسوء قصمه الله ٠
بارك الله في عالم يذكر وداع يدعو لتقدم مصر وأمن وآمان شعبها ٠

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى