اخبار الرياضة

الإستعداد للموسمِ المُقبل بنادى دسوق

الإستعداد للموسمِ المُقبل بنادى دسوق

بقلمِ – محمد حمدى

لقد اَنهى المدير الفنى ،للفريقِ الأول ،لكرةِ القدم ،بنادى دسوق الرياضى (الكابتن)محمود خضر ، وجهازه المعاون ، الموسم الماضى ، فى المركز الثالث ،للمجموعة الثامنة ، برصيد 56نقطة ، بالرغم مِن التحديات ، والصعوبات التى واجهة الفريق ، لعل أبرزها ، التأخير فى فترة الإعداد…..

يعتبر التبكير فى فترة الإعداد مِن أبرز العوامل التى تساعد على ظهور الفريق بشكل لائق ، ولاسيما وأن الفريق يكون قد اِنسجم مع بعضه البعض !

كان التأخير فى فترة الإعداد سببًا رئيسيًا فى ضياع النقاط فى بداية الموسم ؛ لذا لابد مِن التبكير فى فترة الإعداد ، ليس هذا فحسب ، بل يجب دعم خطوط الفريق بلاعبِين سوبر ، قبل فترة الإعداد ؛ لكى يأتى التبكير بالإعداد، بثماره المرجوة .

فالتبكير بالإعداد دون أن يتمَ إبرام الصفقات السوبر أولًا ، ليس له أى قيمة ؛ لأن اللاعبِين الجُدد يكونون فى حاجة ماسة إلى الإنسجام ، والتأقلم مع الفريق .

أُثمن المجهود العظيم الذى بذله، ويبذله ،رئيس مجلس الإدارة (الحاج)عادل حسنين ، ونائبه (الأستاذ)إيهاب عارف ؛ لذا أُريد أن يكون “الشغل على مية بيضة “!!

ولا أنسى الدور العظيم الذى يقوم به ، ويقوم به ،جمهور الفريق ، الذى يشرفنى انى فرد منه؛ فيعتبر الجمهوراللاعب رقم واحد ؛ لأنه الوقود الذى يحرك الفريق .

الإبقاء على الجهاز الفنى بقيادة خضر ، وجهازه المعاون ، سيكون له دور إيجابى ، بإذن الله .

وفى الختام أود أن أختم مقالى الرياضى بتلك الفقرة الفلسفية : “لو درسنا أسباب عدم صعودنا إلى القسم الثانى منذ بداية هذا القرن ، حتى الأن ؛ لصعدنا بسهولة مدهشة الموسم المقبل ” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى