حوادث وقضايا

  اعدام رجل رميا بالرصاص خالف احترازات كورونا بكوريا الشمالية

اعدام رجل رميا بالرصاص خالف احترازات كورونا بكوريا الشمالية

كتب السيد شلبي

فيروس كورونا يتسبب في اعدام رجل ورعب الناس واحتجاز المرضى به بلا طعام يتركون جوعى حتى الموت من أجل الحفاظ على النظام حيثأعدمت كوريا الشمالية رجلاً رمياً بالرصاص امام العامة لخرق قيود كوفيد في تحذير مرعب للآخرين

ذكرت تقارير أن كوريا الشمالية أعدمت رجلاً رمياً بالرصاص لخرقه قيود كوفيد في تحذير مروع للآخرين.
وبحسب ما ورد قُتل بالرصاص أمام حشد من المواطنين المذعورين في محاولة لإخافتهم ليتبعوا قواعد كيم جونغ أون الصارمة لمكافحة الوباء.

ادعى زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون أن البلاد ليس لديها حالات إصابة بفيروس كورونا وكالة فرانس برس
وتقول التقارير الواردة من المنطقة إن الرجل الذي لم يذكر اسمه والذي كان في الخمسينيات من عمره قتل بعد أن عبر الحدود المغلقة مع الصين للقيام بشؤون تجارية “غير قانونية”.

قُتل في 28 نوفمبر على يد “فرقة إعدام لانتهاكه إجراءات الحجر الصحي الطارئة ، حسب راديو فري آسيا.
خوفا من عابري الحدود قد يجلبون الفيروس معهم من الصين ، فرضت الدولة المارقة سلسلة من الإجراءات القاسية خلال الوباء

وعززت قوات حرس الحدود بقوات خاصة وأمرت الجنود بإطلاق النار على أي شخص يقف على مسافة كيلومتر (0.6 ميل) من الحدود.

في نوفمبر / تشرين الثاني ، نشرت بيونغ يانغ حتى وحدات مضادة للطائرات في بعض مناطق الحدود لمنع المدنيين من العبور.

للحدود بين كوريا الشمالية والصين حيث تخضع لرقابة مشددة والألغام الأرضيةبحسب جيتي
الأشخاص الذين يرتدون أقنعة واقية يتنقلون وسط مخاوف في بيونغ يانغ بحسب رويترز

وقبل أسبوعين فقط ، قُتل جندي كوري شمالي أثناء قيامه بزرع ألغام أرضية بأوامر من أصدقاء كيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى