مفالات واراء حرة

اسحق فرنسيس فى برنامج الوضع الراهن المهندس مصطفى مجاهد عمل على التطوير

اسحق فرنسيس فى برنامج الوضع الراهن المهندس مصطفى مجاهد عمل على التطوير
فى ذاكرتنا منذ تولى المهندس مصطفى مجاهد رئيسا لشبكات المياة والصرف الصحى وهو من يقال علية البطل المحوار الذى يدخل بركان الشر فيفنية ولو رجعنا الى الوراء فى ايام الثورة عمل المهندس مصطفى مجاهد جاهدا لحماية محطات المياة وتوفير الخدمة للمواطنين
الجدير بالذكر بان مجاهد عمل جاهدا لتطوير شبكات المياة رغم كل الصعوبات التى كانت تحاوطة ومن اهمها سابقا غلق المياة من مسطرد والتى كانت تغذى شبكات مياة الشرب لمدينة الخصوص
ومن اهم النجاحات هو خدمة غسيل الخطوط وتنقية مياة الشرب بعدما كانت المياة مختلطة بمياة الصرف
ومن البطولات المحققة عمل على استعدادات الشركة ومعداتها لأي طوارئ.
1800غرفة صرف أمطار، ويتم تنفيذها بالمناطق الحيوية والطرق الرئيسية والمحاور والميادين الرئيسية وطريق مصر إسكندرية الزراعى ونفق أسفل الطريق الدائرى ومطالع ومنازل الكبارى بمدن المحافظة لتيسيير الحركة المرورية أثناء فترت سقوط الأمطار.
– 108 معدات تم تجهيزها للتحرك السرية في حالة سقوط أي أمطار.
– 50 طلمبة غاطسة، تم توزيعها على مناطق تجمع مياه الأمطار بالمدن المختلفة على مستوى المحافظة.
– 1950.3 كم أطوال شبكات الصرف الصحى بالمحافظة.
– 20 محطة معالجة للصرف الصحى بالمحافظة لاستقبال مياه الأمطار.
– 149 محطة رفع للصرف الصحى جاهزة لتصريف مياه الأمطار الزائدة
– 540 عاملا تم تجهيزهم وتدريبهم لمواجهة الأمطار
ثم سعى جاهدا فى إجراء اعمال الصيانة والتطهير بمحطات الرفع الرئيسية والفرعية لاستقبال مياه الأمطار وتم تنفيذ خطة تطهير بلوعات صرف الأمطار وشبكات الصرف الصحى قبل بداية فصل الشتاء، كما أجرت شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالقليوبية مناورات التعامل مع مياه الأمطار بعدداً من أنفاق المحافظة والميادين الرئيسية وسرعة التعامل مع المياه الناتجة من سقوط الأمطار.
ويسعى فى تحقيق تعديل مرافق مياه الشرب والصرف الصحى المتعارضة مع توسعة الطريق الدائرى بنطاق محافظة القليوبية، وسرعة الإنتهاء من الأعمال فى التوقيتات المحددة والمتابعة المستمرة لتنفيذ الأعمال وشدد على ضرورة متابعة اللجان المشرفة للأعمال من قطاع المشروعات والمرور بصفة مستمرة لمواقع العمل وتذليل كافة العقبات التى تواجه الأعمال والتنسيق مع الجهات المعنية وهيئة الطرق والكبارى.
لذا فهذا الرجل فى المكان الصحيح ولمصلحة المواطن فهو جدير بالثقة امام الجهات المعنية وليت ان الوزارة تلتفت الى الرجال الوطنيون الذين يعملون على خدمة المواطن وتحقيق اهداف ناجحة فى التطوير

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى