اخبار عربية

استقالات فردية وجماعية تهز البيت الداخلي لهيئة الوطنية للأطباء بالمغرب

استقالات فردية وجماعية تهز البيت الداخلي لهيئة الوطنية للأطباء بالمغرب

 
الشرقي عبد السلام لبريز
وضع عدد من الأطباء استقالتهم النهائية من الهيئة الوطنية للأطباء بالمغرب و لجانها و باقي تنظيماتها و تفرعاتها، وجاء هذا بعد القرارات الأخيرة التي اتخذت من طرف الهيئة، و همت بالأساس السماح لأطباء القطاع العام بالاشتغال في القطاع الخاص.
هذا القرار الذي لم يرق عدد كبير من أطباء القطاع الخاص، الامر الذي وضع ممثليهم بمكتب الهيئة في موقف محرج ودفع بهم الى البحث عن تفسيرات له، الا ن الاطباء اعتبروا ما قدموهم لهم من تعليلات وتبريرات كونها واهية وغير مقنعة، ليقرروا الاستقالة من الهيئة.
وقد استقل كل من رئيس النقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر وأعضاء نقابة الطب الخاص المنضوين تحت لواء هذه الهيئة.
وندد المستقلون بالقرارات الانفرادية وغير المقبولة التي اتخذت بشكل مفاجئ و دون تنسيق و لا تشاور مع أعضاء المكتب الوطني للهيئة،
امام هذه الاستقالات تحول الاستقرار الذي كانت تنعم به الهيئة الوطنية للأطباء الى بفوهة بركان يغلي بسبب الصراعات الكبيرة و الخلافات الداخلية الأخيرة و التي دفعت بعدد كبير من الأعضاء الهيئة الى استقالة،  سبب تلك القرارات الأخيرة التي اتخذتها الهيئة دون الرجوع للأعضاء المعنيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى