مفالات واراء حرة

ابناؤنا والرئيس الإنسان… بقلمجمال اسماعيل

ابناؤنا والرئيس الإنسان… بقلمجمال اسماعيل

 
حترس يا شعب مصر . رئيس الشياطين ليس منا . ليس منا الجاهل بالدين والخائن أو من يردد بلا وعى أو ينشر ما فى القاع ويضبب الحقيقه . ولا من يرى فقط تحت قدميه لمصلحته الخاصة وليس منا من يطرح موضوعاته بلسان قبيح قذر وسافل ويطلب الرد . ولا رد على سليط لسان خاوى القيم ويدعى أنه فنان وهو فى الحقيقة ( شمام ) فذاك هو رئيس الشياطين والجهلاء وخائن للأمن والأمان والشعب والوطن ومستقبل ابناؤنا . فأحترسوا يا أبناء مصر .
 
رئيسنا هو من أراد أن يأخذ بيد مصر وشعبها ويجعل منا أعظم أمه فحارب بنا وبنفسه وجيشنا الإرهاب والمخدرات والفساد والعشوائيات . والخوف . والذوق العام المتدنى . وأطماع المتسللين القادمين من بعيد فى ثوب جديد مدعين دعم الدولة لهم . والرئيس منهم براء .وحارب الكسل والجهل ويبنى لمستقبل أبناءنا . لتشييد تاريخ مصر الحديثة من بعد وهن الم بمصر من الطامعين الذين تربوا على الفساد ونهبوا ثروات البلاد والعباد مدعين الوطنية . وعندما أعلنها أسد الأمة ( كل من أخذ جنية هيرجع ) جن جنونهم ولعبوا على وتر الجياع وهم من سرقوا ونهبوا مال الجياع .
 
واردوها عورة وليست ثورة حتى يهربوا بالجنية المسروق . أنتبهوا يا سادة من قسيمة التورتة المصرية ومن سرقوا سواحل البلاد . ومن قبض الدولارات على جثث أبنائنا وهانت عليهم حياتنا . فكل الدعم لرئيس قاد بنا سفينة النجاة لبر الأمان.
حفظ الله مصر من تجار الدين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى