عام

إهداء خاص إلى روح الوالدة طيب الله ثراها

إهداء خاص إلى روح الوالدة طيب الله ثراها

بقلم المعز غني

▪ياقبر أمي
أتعلم من فيك
أتعلم من تحتضن بين ترابك
أتعلم بين ترابك دفن كم حلم وأمل وأمنية وفرحة…

▪ياقبر أمي
أوصيك بها خيرا فهي كانت سعادتي فالدنيا
وحيدة بجسدها بين ترابك، ولكن معها روحي وقلبي …
بين أحضان ترابك أدفع عمري بأكمله إلا الدقيقة التي أتمني رؤيتها فيها مرة اخري – أعلم إنك بيت الوحدة فلا تقسي عليها بوحدتها
– أعلم إنك بيت الغربة فلا تقسي عليها في غربتها
– أعلم إنك بيت الوحشة فلا تقسي عليها في وحشتها

▪ياقبر امي
– أسألك برب الكون أن لا تضيق عليها
– أسألك برب الكون أن تكون روضة من رياض جنة الله
– أسألك برب الكون أن لا تفزعها في مرقدها

▪ياقبر أمي
بين أحضان ترابك من كانت سعادتي في وجودها
بين احضان ترابك من أصبحت حياتي شقاء من بعدها

▪ياقبر أمي
أوصيك بأمي خيرا
أوصيك بأمي الغالية أن تكون لها روضة من رياض الجنة
أوصيك بأمي نور عيوني أن تكن معها ولا تكن عليها

▪ياقبر أمي
أحكي لها عن حالي وأنا أمامك
أحكي لها عن كلامي
أحكي لها عن قلبي المحترق

▪يا قبر أمي
قبل أن أوصيك فأنا دعيت ربي وربك ليرق قلبك عليها
– قبل أن أوصيك بها فأنا ترجيت من الله أن يتقبل مناجاتي
– قبل أن أوصيك عليها فأنا أستودعتها عند ربي وربك في ودائع الرحمن الرحيم يا أمي

رحمك الله وغفر لك وأسكنك فسيح جناته ولا حول لنا ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
الفاتحة على روحها الطاهرة .
جزاكم الله خيرا…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى