حوادث وقضايا

إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي "آل بغدادي" و"آل عرقان" بالأقصر

إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي “آل بغدادي” و”آل عرقان” بالأقصر

 

جيهان الشبلى

 
 
شهدت مدينة البياضية بمحافظة الأقصر، اليوم الأحد، جلسة إتمام صلح وإنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي “آل عبد المجيد بالبغدادي” وآل عرقان”، بالسرادق المقام بمنطقة نجع العرب بقرية منشية النوبة بمركز الطود، وذلك في إطار فعاليات مبادرة “ألاقصر بلا ثأر”.
 
شهد الصلح العميد محمد ابراهيم عياد رئيس مركز ومدينة الطود نائبًا عن المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر واللواء طارق علام مدير أمن الأقصر، كما حضر اللواء أيمن راضي حكمدار الأقصر واللواء أسامة الشريف مدير الأمن المركزي واللواء وائل نصار مدير مباحث الأقصر والعميد ياسر طنطاوي رئيس فرع الأمن العام والعميد محمود فاروق مأمور مركز شرطة الأقصر والقيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة وحزب مصر 2000 بقيادة الأمين العام محمود أبو الليل والأستاذ عبد النبى الصياد والأستاذ حجاج والعشرات من أفراد العائلتين والقرى المجاورة.
 
ونجحت لجنة المصالحات بالتنسيق مع القيادات الأمنية بالمحافظة بإتمام الصلح وإنهاء الخصومة بين أفراد العائلتين.
 
وقد بدأت فعاليات الجلسة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، وتقدم بحمل الكفن “رمز العفو والتسامح” وتلا طرفي الخصومة قسم الصلح وأقروا بعدم العودة إلى المشاحنات والخصومة مرة أخرى، وتم قراءة الفاتحة بمشاركة أفراد العائلتين وجميع الحضور معلنين إنهاء الخصومة بينهم والعودة للسلام والمحبة.
 
وأكد العميد محمد إبراهيم عياد رئيس مركز ومدينة الطود، ضرورة إنهاء كافة الخصومات الثأرية بين العائلات المتخاصمة والتخلص من العادات والتقاليد السيئة باقتلاع ظاهرة “الثأر” من جذورها والتفرغ للبناء والتنمية الحقيقية وإعادة التسامح والمودة والحب، مشيرًا إلى العمل على تكاتف كافة فئات المجتمع في نبذ العنف ونشر التسامح وبناء مستقبل الوطن وتحسين مستوى المعيشة للمواطنين موجهًا تحية شكر وتقدير للقيادات الأمنية ورجال المصالحات وأفراد العائلتين في إنهاء الخصومات الثأرية بالتصالح وتحكيم العقل وتجنيب الخلافات والمشاحنات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى