أقاليم ومحافظات

إعلام بورسعيد يوجه بضرورة إجراء الفحوصات للزوجين قبل الزواج

إعلام بورسعيد يوجه بضرورة إجراء الفحوصات للزوجين قبل الزواج

عقد مركز اعلام بورسعيد اليوم الخميس الموافق ٢٦ نوفمبر ٢٠٢٠ ندوة بالتعاون مع مديرية التربية و التعليم في مدرسة بورسعيد الثانوية بنات تحت عنوان ” أهمية الفحص الطبى قبل الزواج ” وذلك في اطار الحملة الاعلامية ( فكر و اختار .. تنظيم الأسرة أحسن قرار ) التي ينفذها قطاع الاعلام الداخلي التابع للهيئة العامة للاستعلامات .

وبحضور الاستاذة نادية الريس مديرة المدرسة والاستاذة هالة احمد الكتبى اخصائى اعلام بالمدرسة واستضاف المركز الدكتورة جهاد محمد شهبو استاذ دكتور بكلية التمريض جامعة بورسعيد وادارتها الاستاذة نيفين بصلة مسؤال الاعلام السكانى بمركز اعلام بورسعيد.

و صرح الأستاذ عصام صالح مدير مركز اعلام بورسعيد بأن الندوة تأتي ضمن مجموعة الأنشطة الاعلامية التي تنفذها الادارة العامة لاعلام القناة للتوعية بخطورة المشكلة السكانية و تداعياتها السلبية على كافة قطاعات التنمية كالتعليم و الاقتصاد و الصحة و الاسكان .. الخ و ضرورة التوعية الصحية بقضايا تنظيم الأسرة لأن الحياة الصحية السليمة هي الأساس في بناء الأسرة و أن المشورة الطبية قبل الزواج توفر على الأسرة و المجتمع الكثير من المشكلات .

و أكدت الدكتورة جهاد على ضرورة إجراء عدة فحوصات للزوجين قبل الزواج للتأكد من عدم وجود مشكلات أو أمراض وراثية بأحدهما وهناك الكثير من الأشخاص لم يقوموا بإجراء تلك الفحوصات ونتج عن ذلك الكثير من الأمور السلبية التي أثرت على زواجهم وعلى أطفالهم ايضا و أدت الى المعاناه الطويلة التي عاشوا فيها جراء ذلك كما ينتج الكثير من الأمراض الوراثية بسبب إلتقاء الجينات المرضية من الآباء والأمهات خاصة الأقارب لهذا لابد من توخي الحذر واجراء تلك الفوحصات قبل الزواج .

و أضاف أن الفحص الطبي قبل الزواج على اكتشاف الكثير من المشكلات الصحية التي قد تنتقل بين الزوجين أو تنتقل لأطفالهما في المستقبل كما أن زواج الأقارب يحتاج للكثير من الفحص الدقيق لأنه ينتج عنه الكثير من المشكلات الوراثية التي تؤثر سلبيا على الأطفال فيما بعد كما أنها قد تتسبب في انجاب أطفال معاقين أو غير مكتملي النمو و أنه من الضروري العلم بالأمراض الوراثية المحتملة لدى الزوجين حتي تكون لهما الحرية في اتخاذ القرار بالإنجاب من عدمه أو حتى عدم اتمام الزواج ويتم ذلك من خلال الفحوصات التي يجريها الرجل والمراة قبل زواجهما .

واشارت دكتورة جهاد الى ان الفحص الطبي قبل الزواج يوضح الأمراض المتوارثة كما يكشف عن الأمراض المزمنة مثل السكر والضغط والأنيميا التي تحتاج رعاية خاصة أثناء الحمل والولادة كما أكدت علي أن التحاليل والفحوصات قبل الزواج هامة جدا لتحديد عامل (ريساس) لتحضير حقنة (HR) لتؤخذ أول 72 ساعة بعد الولادة في حالات معينة.

كما يوضح الفحص الطبي قبل الزواج التاريخ المرضي والوراثي والعائلي للطرفين.و خرجت الندوة بعدد من التوصيات أهمها ضرورة اجراء الفحوصات الطبية للرجل والمرأة المقبلين على الزواج لكي يعرف كلاهما نتائج تلك الفحوصات قبل اتمام الزواج و كذلك إنشاء مراكز للفحص في كل المستشفيات والعيادات للتيسير على المقبلين على الزواج بالاضافة لضرورة عقد ندوات بصفة دورية لنشر الوعي بمفهوم الزواج الصحي بهدف تكوين أسرة سليمة وإنجاب أبناء أصحاء وسعداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى