جامعات وكليات

إعتماد أول معمل للتبريد و التكييف وتطبيقات الطاقة الجديدة و المتجددة بجامعة سوهاج

 

 

 

 سوهاج  –  أحمد هنداوي 

 

 

 

أعلن الدكتور أحمد عزيز عبد المنعم رئيس جامعة سوهاج عن توقيع بروتوكول تعاون مع إدارة تأهيل المعامل للإعتماد الدولي بوزارة التعليم العالي ، وذلك بشأن إستلام وتسلم فريق من الإدارة لمخرجات مشروع معمل التبريد و التكييف وتطبيقات الطاقة الجديدة والمتجددة بكود “LP11_013_soh”بكلية التكنولوجيا و التعليم وذلك طبقا للمواصفة الدولية ISO17025 /2017
والذي تم تمويله بمبلغ ٧٦٩ الف جنيه، وذلك بالحرم الجامعي القديم بحضور كلا من الدكتور مصطفي عبدالخالق نائب رئيس الجامعة لشئون البيئة وخدمة المجتمع ،والدكتور أحمد عبدالرحيم قائم بعمل عميد كلية التكنولوجيا والتعليم ومدير المشروع ،
والدكتور محمود سالم المدير التنفيذي للمشروع ، والدكتور إسلام الشيخ مدير وحدة إدارة المشروعات والدكتور محمود وفيق مدير إدارة تأهيل المعامل الإعتماد الدولي ،والدكتور فرحات سعد إستشاري بوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي .

 

 

 

وقال رئيس الجامعة أن البروتوكول يهدف إلى نشر ثقافة جودة المعامل فى المجالات التطبيقية وتأهيلها للتقدم للإعتماد الدولي ورفع تصنيف الجامعات المصرية دوليًا ،والعمل علي رفع القدرات المؤسسية للمعامل وتقوية البنية الأساسية للعملية البحثية عن طريق إعتماد المعامل ،وتطوير نظام العمل والإدارة بالمعامل ورفع كفاءات وقدرات الكوادر الفنية بالعمل، وذلك للوصول إلي آليات مستدامة للتمويل الذاتي وتقوية وتفعيل العلاقه بين المؤسسات التعليميه والمجتمع الإنتاجي وتفعيل مفهوم ربط محاور مثلث المعرفه “التعليم العالي _البحث_الإبتكار”.

 

 

 

وأضاف الدكتور محمود سالم المدير التنفيذي للمشروع أن الدولة تحرص دائما علي تأهيل معامل البحث العلمي بالجامعات المصرية لتكون نموذجًا يحتذى به عالمياً ، وذلك من خلال وحدة إدارة تأهيل معامل الجامعات المصرية للإعتماد الدولي بوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي، والتي تقوم بدورها في تقديم الدعم الفني والمادي للعديد من المعامل بالجامعات المصرية لتأهيلها للحصول على الاعتماد الدولي.

 

 

 

وأشار الدكتور إسلام الشيخ إلى أن المشروع يعمل علي تطوير المعامل بالجامعات المصرية وتأهيلها الإعتماد الدولي وذلك من خلال إمداد هذه المعامل بأحدث الأجهزة والتجهيزات اللازمة لإجراء أبحاث علمية تطبيقية وتقديم خدمات مجتمعية متميزه وتطبيق نظام الجودة والحصول علي أعلي دقة النتائج وفقا للمواصفات الدولية الأيزو.

 

 

 

 

يذكر أن المشروع يخدم بصفة أساسية الصناعة ويمثل نقطة ربط بين المعامل البحثية داخل الجامعة والمراكز الصناعية خاصة مصانع المبردات والثلاجات وأچهزة التبريد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى