أقاليم ومحافظات

أهالى حاجرالمريس الطود يطالبون محافظ الأقصر برصف طريق العزبة

أهالى حاجرالمريس الطود يطالبون محافظ الأقصر برصف طريق العزبة

 

طالب عدد من أهالي حاجرالمريس الطود غرب الاقصر، التابعة لمحافظة الأقصر، رصف الشارع الترابي الي نهاية الشارع رصف منتصف الشارع لايخدم أهالي المنطقة، مؤكدين أن مساحته لا تتعدى الكيلو ,  وذلك لخدمة أهالي المنطقة.

حيث الشارع يربط معظم شوارع  الحاجر ويسمح بمرور سيارات الإسعاف والشرطة والمطافي ويخدم الشوارع الفرعية  وسمح بمرور سيارات النقل الزراعي .
 

وأضاف أن عدد من الأهالى تقدم بشكاوى مرات عديدة للوحدة المحلية التابعة لها العزبة، للعمل على رصف الطريق أسوة بالقرى المجاورة ولتسهيل الحركة عليه ولكن كل الطلبات لم تلقى أى إجابة بالرد.

 
كما رصف الشارع يساعدعلي نظافة البيئة بدل الأتربة الي مكونة علي الشارع وجانبي الشارع ويخدم تلاميذ وطلاب المدرسة وحيث الشارع موازي شارع حاجرالمريس.
 
وناشد أهالى الحاجر، المستشار محافظ الأقصر ، بسرعة الموافقة على رصف الطريق، تسيرا للحركة المرورية عليه وخاصة فى فصل الشتاء وعند سقوط الأمطار تتوقف الحركة عليه ويتسبب فى عرقلة مصالحة الأهالي بالعزبة.
 
وأكدوا في رسالتهم صعوبة المواصلات في تلك المنطقة خاصة مع عدم توافر أعمدة إنارة كافية، مطالباً المحافظ بضرورة رصف الطريق والطرق الجانبية والاهتمام وضع كشافات على الأعمدة للإنارة، للارتقاء بمستوى معيشة المواطنين .
وأيضا شارع بديل لشارع حاجرالمريس في حالة غلق شارع حاجرالمريس لظروف طارئة ورصف الشارع كامل يربط طريق المريس والضبعية والمدينة والمحافظة وحاجر المريس عبر شارع القطعة من بداية ترعة اصفون غرب الاقصر ورصف الشارع معتمد من ميزانية المحافظة
وقدمنا باكثر من شكوي عبر تسليمها خدمة المواطنين بمحافظة الاقصر وتقدمنا بشكوي عبر التواصل الاجتماعي بمحافظة الاقصر وتمت الافادة .تم رفع مزكرة الي رئاسة الطود
وجاري المتابعة وحتي الأن لم يتم النظر في طلبنا الخدمي العام نناشد ونلتمس من المستشار محافظ الاقصر الأستجابة مقدمة لسيادتكم عن أهالي ومواطنين حاجرالمريس الطود غرب الاقصر
وناشد أهالي  بسرعة التدخل، لحل تلك الأزمة المزمنة والتوجيه برصف طريق الحاجر وإنهاء معاناة الأهالي التي تزيد يوما بعد يوم، خاصة في فصل الشتاء، نتيجة لتراكم المياه على الطريق المتهالك، مما يعوق حركة سير المركبات والطلاب أثناء ذهابهم وإيابهم إلى مدارسهم ومعاهدهم الواقعة على جنبات ذلك الطريق الذي أهملته رئاسة مركز ومدينة الطود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى