أقاليم ومحافظاتالأخبار

“أسمنت سيناء” تبحث مع “المحافظة” تعزيز التعاون المشترك لـتنمية “شمال سيناء”

“أسمنت سيناء” تبحث مع “المحافظة” تعزيز التعاون المشترك لـتنمية “شمال سيناء”

كتب : ماهر بدر

 

“تامر مجدي”: نسعى دائما للمشاركة في خطط الدولة لتنمية سيناء.. والرئيس وجّه رسالة واضحة في 2014 بإطلاق المشروع القومي لـ”تعميرها”*

 

القاهرة في 28 سبتمبر 2021

 

قال تامر مجدي، العضو المنتدب لشركة أسمنت سيناء، إنه التقى السيد اللواء هشام الخولي، نائب محافظ شمال سيناء، لبحث آليات تعزيز التعاون المشترك بين الشركة محافظة شمال سيناء، وذلك في إطار الدور المجتمعي والتنموي لشركات القطاع الخاص في دعم جهود الدولة واستراتيجيتها لتنمية سيناء.

 

وأضاف مجدي، أنه بحث مع اللواء هشام الخولي، نائب محافظ شمال سيناء، كافة الفرص المتاحة وأهم التحديات التي تواجه شركات القطاع الخاص للاستثمار في المحافظة بهدف المشاركة في خطة الدولة الطموحة لتنمية سيناء، خاصة وأنها تمثل إحدى أهم البقاع داخل مصر، فضلاً عن أن القيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي، بدأ بمد جسور التنمية وتطوير البنية التحتية والخدمات الأساسية لتمهد الأرض للمشروعات التنموية ومن ثم البدء في مجموعة من الاستثمارات في مختلف المجالات،

وصولا إلى إنشاء المجتمعات العمرانية الجديدة لاستيعاب الأهالي في سيناء بجانب أي شباب يرغب في الإقامة فيها من خلال فرص عمل لائقة.

 

وأوضح “مجدي”، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وجّه رسالة واضحة في عام 2014 في فترة صعبة واجهت فيها سيناء الهجمات الإرهابية، بإعلان سيادته إطلاق المشروع القومي المتكامل لحماية وتنمية سيناء أمنيًا وعسكريًا، من خلال قيام القوات المسلحة والشرطة بتطهير أرض الفيروز من الإرهاب،

وإنشاء شبكة بنية تحتية كبرى لم تشهدها سيناء، بالإضافة إلى إنشاء مشروعات تنموية كبرى تساهم في عملية التنمية، آخرها افتتاح محطة معالجة مياه بحر البقر أكبر محطة لمعالجة المياه في العالم.

 

كما وجّه “مجدي”، الشكر للسيد اللواء الدكتور محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء، التعاون المشترك بين الشركة ومحافظة شمال سيناء والتي تمثلت في توفير لقاح فيروس كورونا لكافة العاملين بالشركة وأهالي المنطقة المحيطة بالشركة،

مؤكدا أن تعاون المحافظة ووزارة الصحة مع المنشآت الصناعية ومناطق الأعمال، لتطعيم العمال والموظفين بلقاح “كورونا” خطوة جادة ومؤثرة على طريق الحد من انتشار الفيروس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى