أخبار فنية

أبرز المحطات في حياة "مي نور الشريف " في عيد ميلادها

أبرز المحطات في حياة “مي نور الشريف ” في عيد ميلادها
كتبت دعاء سنبل
فنانه تتميز بالرقة والبساطة ، ورثة حب الفن من والدها ووالدتها الفنان الراحل “نور الشريف” من زوجته الفنانه “بوسي” ، و خالتها الفنانه المعتزله “نورا” ، فهي عشقت الفن منذو نعومة أظافرها ، حيث كانت دائمة التردد على الأستوديهات ، و في كواليس المسارح مع والديها ، فهي حقاً فنانة مخضرمة .
اليوم مي تحتفل بعيد ميلادها فهي ولدت في مثل هذا اليوم ، الموافق 10 إبريل ، دخلت “مي” مجال التمثيل في السادسه من عمرها من خلال المسلسل التليفزيوني “اللقاء الثاني” امام النجم “محمود يس” و والدتها الفنانه “بوسي”
و قد أبدعت تلك الموهبه الصغيره بهذا العمل لتعود بعدها و تشارك في فيلم “لعبه الإنتقام” عام 1992
ثم توقفت عن التمثيل منذ ذلك الحين و لمده طويله لتتجه إلى دراستها ..
درست “مي ” بمدرسه الميردوديو و تخرجت عام 2004 من الجامعه الامريكيه قسم إعلام تخصص إذاعه و فلسفه و مسرح ، وكانت عودتها للفن قوية ، في مسلسل “الدالي ” امام والدها النجم الراحل نور الشريف و نخبه من كبار الفنانين.. قد حقق هذا العمل نجاح كبير و اثبت براعتها في التمثيل مما جعل صناع العمل يكررون التجربه بجزء ثاني و ثالث .ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏أشخاص يبتسمون‏‏
لعبت معظم ادوارها امام والدها النجم الكبير نور الشريف مثل مسلسل “الدالي ” ،”عرفه البحر” ، “متخافوش ” و غيرها من الاعمال.
و من آخر الاعمال التي شاركت فيها مسلسل “اللهم إني صايم ” امام النجم مصطفى شعبان.
مي تعشق الهدوء و تحاول دائماً البعد عن الأضواء والأعلام ، فهي مقلة جداً في ظهورها الأعلامي ، وقد كانت لها تجربة خطوبة واحدة من الفنان عمرو يوسف عام 2010 ، لكن لم يحدث النصيب وفسخت الخطوبة بعد شهور ليست بكثيرة .
وفاة ابيها اثرت عليها بشكل سئ وكبير لان مي كانت متعلقة بأبيها كثيراً ، ودخلت في حالة من الأكتئاب،
وقالت حينها انها لم تكن بحاله نفسيه تسمح لها بالعمل ، ولاحقتها إشاعات حينها بكثره ترددها على أطباء نفسيين لتخرج عن صمتها و ترد “بأن كل شخص يمكنه الذهاب لطبيب نفسي .. فلا يوجد احد كامل بالمطلق” .
جريدة صدى مصر تتمنى لها سنة سعيدة وموفقة على الصعيد الشخصي والعملي .ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى