برلمان واحزاب

” آيات الحداد ” لوزير الدولة للإعلام : الإعلام أهم أسلحة معركة الوعي وبناء الإنسان بني سويف –

النائبة الدكتورة ” آيات الحداد ” لوزير الدولة للإعلام : الإعلام أهم أسلحة معركة الوعي وبناء الإنسان
بني سويف – محمود العمدة :

تطرقت النائبة الدكتورة آيات الحداد أثناء كلمتها لوزير الدولة للإعلام وذكرت خلال كلمتها ان للاعلام دورا هاما في بناء الإنسان صاحب فكر واعي مستنير يرتبط بتقاليدنا التي تربينا عليها ونبذ العادات السيئة الواردة إلينا من الغرب وذكرت ان هناك تهديدات إجتماعية تؤثر على الامن القومي للدولة متمثلة في إستيراد ايديولوجيات لا تتفق مع قيمنا ومبادئنا وبينت ان كانت هناك محاولة محاولة القيام بعملية التغريب اللغوي لمسخ هويتنا فوصفت ذلك بالعبث وختمت كلمتها بتوجيهها أسئلة للوزير منها ضرورة تفعيل الرقابة الصارمة على الأعمال الدرامية وعرض افلام ومسلسلات توضح بطولات رجال الجيش والشرطة وضرورة إنتاج وإخراج عمل درامي للتصدي للجرائم والظواهر المستحدثة كالتنمر والتحرش وإلقاء الضوء على كيفية التعامل مع ذوي القدرات الخاصة وايضا ضرورة تجسيد حياة العلماء بعمل درامي ليصبحوا قدوة للشباب وخاصة افتقاد الشباب القدوة اليوم

أكدت الدكتورة آيات الحداد عضو مجلس النواب، أن الإعلام أهم أسلحة معركة الوعي، وبناء الإنسان، مشيرة إلى أن وسائل الإعلام لا تنجح دائما في إبلاغ الجماهير، كيف يفكرون ولكنها تنجح في إبلاغهم عما يجب أن يفكروا فيه

وقالت عضو مجلس النواب، تعقيباً علي بيان أسامة هيكل وزير الدولة للإعلام، إن هناك أسلحة دراما شاملة سواء أكانت مرئية أم مسموعة أم مقروءة، وتساءلت الحداد : ماذا قدمت وزارة الإعلام في قضايا الوطن الحيوية في مجابهة الفكر المتطرف ومكافحة المخدرات ونشر الوعى الوطني والتصدي للشائعات وسرعة الرد عليها؟

كما تساءلت: أين دور الرقابة الصارمة على الأعمال الدرامية بشتى أنواعها التي تمثل اختراق للعادات والتقاليد التي تربينا عليها؟

وطالبت بعودة الدراما كما كانت أيام الزمن الجميل رسالة ومصدر من مصادر التشريع، مشيرة إلى أن هناك العديد من الأفلام التي كان لها دور في تغيير مواد القانون وصدور العديد من القوانين لصالح المواطن ومواجهة الجرائم المستحدثة كالتنمر والتحرش

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى