سوهاج – حشمت عدوي
تمكنت إدارة البحث الجنائي بسوهاج برئاسة العميد خالد الشاذلي مدير إدارة البحث الجنائي من إلقاء القبض علي خاطفة اطفال بسوهاج بعد العثور على جثة طفلة قلتها بـ 3 ساعات فقط.
بدأت الواقعة بتلقي اللواء مصطفي مقبل مساعد وزير الداخليه مدير امن سوهاج من مأمور مركز شرطة أخميم يفيد عثور اهالي المنطقه علي جثة طفلة ببئر جوفي بمنطقة الجامع العمري ببندر أخميم.
وعلى الفور انتقل العميد رئيس قسم المباحث الجنائيه والعميد رئيس فرع الأمن ومأمور المركز وضباط وحدة المباحث وتم إنتشال جثة الطفلة.
وبعد الفحص تبين أن الجثة لطفلة تدعي عائشه مؤمن صبري وشهرتها «بسنت» 33 سنوات، وتقيم بذات الناحية، والمبلغ بغيابها في المحضر رقم 47 أحوال المركز بتاريخ 13 الجاري وبعد معاينة الجثة تبين أنها ترتدي كامل ملابسها، مع وجود إحمرار شديد باليدين والقدمين آثر اصطدامها بالمياه، وتم نقل الجثة لمشرحة المستشفي المركزي.
بسؤال خالها المدعو “عصام مختار ثابت ـ 455 عامًا ـ مندوب مبيعات”، ويقيم بذات الناحية، لم يتهم احد بالتسبب في وفاة الطفلة، وشكلت إدارة البحث الجنائي فريق بحث، حيث توصلت التحريات السرية الي وجود شاهد رؤية، والذي قرر ان المدعوة “إسراء. ا. م ـ 17 عامًا ـ لا تعمل”، وتقيم بذات الناحية بإستدراج المجني عليها لمنزلها، حيث تمكن ضباط وحدة المباحث من ضبط المتهمة وبمناقشتها إعترفت بإرتكاب الواقعة، وقيامها بسرقة الحلق الخاص بالمجني عليها، والتخلص منها بإلقائها في البئر خوفا من إفتضاح أمرها.
وبتوقيع الكشف الطبي علي الجثة بمعرفة مفتش الصحة قرر بأن سبب الوفاة «إسفكسيا الغرق»، تحرر المحضر رقم 2845 إداري المركز لسنة 2017 وأخطرت النيابه العامه لتقنين الخدمات الأمنية اللازمة لملاحظة الحالة بالمنطقة .