كتب خالد شاطر
اشتكى الأهالى والمواطنين التابعين لقرية كوم أمبو قبلى من عدم وجود وحده صحية لخدمة المرضى وعلاج أهل القرية نظراً لبعد المسافة بين قرية كوم أمبو قبلى ومدينة كوم أمبو ولذا فإن هذا الأمر يؤدي إلى صعوبة تلقى العلاج وبالأخص في حالات لدغات العقارب نظراً لارتفاع درجة الحرارة بأسوان وكذلك حالات الولادة للنساء كل هذا يؤدي إلى خطورة للمريض في تلقي العلاج وكذلك الخدمات الصحية والطبية للمريض وذلك لبعد المسافة بين أقرب وحدة صحية وهي الشطب وكذلك بعد المسافة بين مستشفى كوم أمبو المركزى وقرية كوم أمبو قلبي التي تؤدي احيانا إلى وفاة المريض لذا نناشد إلى توفير وأنشأ وحد صحية لتلقى العلاج اللازم للمريض