متابعة أخبارية / نبيل البخشوان
متحدث_الرئاسة. اختتم السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي زيارته لبرلين بعقد لقاءين منفصلين مع رئيسي شركة G&D الألمانية المتخصصة في تأمين تداول الأوراق المالية والبطاقات الذكية، وشركة Plasser & Theurer النمساوية المتخصصة في صيانة خطوط السكك الحديدية.
وصرح السفير/ علاء يوسف المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية أن السيد الرئيس عرض خلال اللقاءين لتطورات تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي والإجراءات التي تم اتخاذها لتحسين مناخ الأعمال وتذليل العقبات أمام الاستثمار، وآخرها إصدار قانون الاستثمار الجديد، فضلاً عن الإعداد الجاري لقانون التراخيص الصناعية وقانون الإفلاس، بهدف خلق بيئة مواتية لجذب وحماية الاستثمارات الأجنبية في مصر. كما أعرب سيادته عن تطلعه لجذب مزيد من الاستثمارات في مختلف المجالات في ضوء الفرص الاستثمارية المتنوعة التي يتيحها الاقتصاد المصري.
وأضاف المتحدث الرسمي أن رئيسي الشركتين أكدا خلال اللقاء اهتمامهما بالاستثمار في مصر، مشيدين بما يتم اتخاذه من خطوات إصلاحية جريئة، ومعربين عن تفاؤلهما بمستقبل الاقتصاد المصري في ضوء برنامج الإصلاح الاقتصادي الجاد الذي تنفذه الحكومة.